استخدام سيارة إسعاف لنقل مسافرين «محظيين» يثير الغضب

    كاميرات الهاتف النقال رصدت ما حدث. أرشيفية

    الوصول إلى بعض المطارات الصينية بات أمراً مزعجاً، هذه الأيام، بدرجة كافية لجعل أي شخص يرغب في التخلي عن السفر تماماً. هذا إذا لم يكن لديك أصدقاء في مناصب مهمة. وفي هذا السياق، غضب مستخدمو إنترنت صينيون، مرة أخرى، خلال عطلة نهاية الأسبوع، بعد أن ظهر شريط فيديو لسيارة إسعاف تحمل مجموعة من المسافرين «المحظيين» خارج مطار شنغهاي بودونغ الدولي.

    ووفقاً لتقرير صادر عن سلطة مطار شنغهاي، اتصل مدير يدعى «يو» بسيارة إسعاف بالمطار وطلب من السائق الإسراع إلى المبنى «رقم 1» لالتقاط زوجته وابنه وثلاثة من أصدقائه الذين عادوا لتوّهم من عطلة. وكان بحوزة المسافرين، أيضاً، الكثير من الحقائب وأكياس السوق الحرة.

    ويُظهر مقطع الفيديو سيارة الإسعاف في منطقة خالية من السيارات، بينما يقوم أشخاص بتحميل أغراضهم في سيارة الطوارئ. إلى ذلك، وصف مستخدمون لشبكات التواصل ما حدث بمثال سيئ عن سوء استخدام السلطة. ولسوء حظ «يو»، فقد رصدت كاميرات الهاتف النقال ما حدث، وسيتلقى رد فعل مناسباً من السلطات. أما بالنسبة إلى عاملي سيارة الإسعاف، فقد فُصل السائق من عمله، بينما حصل الآخر على بعض العقوبات. لكن يبدو أن الركاب غير معنيين بأي إجراءات عقابية، وقد عادوا إلى منازلهم مع جميع أكياس التسوق.


    - مستخدمون لشبكات

    التواصل يصفون

    ما حدث بمثال سيئ

    عن سوء استخدام

    السلطة.

    طباعة