اليمن: مصرع 16 حوثياً بينهم قادة

ذكرت وسائل إعلام حكومية يمنية أمس، أن الجيش اليمني قتل 16 متمرداً حوثياً من بينهم عدد من قادتهم بعد أن رفضت صنعاء عرضاً من المتمردين في الشمال لوقف اطلاق النار.

ولقي المتمردون حتفهم في اشتباكات بمعقلهم في صعدة. وقالت صحيفة (26 سبتمبر) التابعة لوزارة الدفاع على الانترنت إن القوات اليمنية اعادت ايضاً فتح طريق سريع مغلق في المحافظات الشمالية واستولت على عدد من المزارع التي يستخدمها المتمردون مخابئ.

ورفض اليمن في وقت سابق هذا الاسبوع عرض هدنة من المتمردين لانهم لم يقدموا وعداً لإنهاء الاعمال العدائية ضد السعودية .

ولم تذكر (26 سبتمبر) متى وقعت الاشتباكات في صعدة، ولكنها ذكرت أن زعيماً آخر للمتمردين اصيب في ضحيان السبت الماضي.

ويقول المتمردون انهم انسحبوا تماماً من الاراضي السعودية، ولكن القوات المسلحة السعودية مازالت تستهدفهم في هجمات جوية وهجمات صاروخية.

وتخشى القوى الغربية وجيران اليمن من أن عدم الاستقرار في البلاد قد يتيح لتنظيم القاعدة ان يقوم بتقوية عملياته هناك واستخدام البلاد قاعدة لشن المزيد من الهجمات الدولية.

طباعة