أوباما يحضر مباراة لكرة السلة

أوباما أثار حماس اللاعبين. أ.ب

غادر الرئيس الأميركي باراك أوباما البيت الأبيض، أول من أمس، حيث كانت تهطل الثلوج ليتابع مباراة في كرة السلة بين فريقين جامعيين. ولم يقف أوباما في صف أي من فريقي جامعتي ديوك وجورجتاون للذكور لكرة السلة. وربحت في نهاية المباراة جورجتاون التي تحتل المرتبة السابعة في الولايات المتحدة قبل ديوك تماماً، (77-89).

وجلس الرئيس على كرسي قرب الملعب في مركز فيريزون في واشنطن، مثيراً حماس الشبان. وانضم إليه نائبه جو بايدن وكبير موظفي البيت الأبيض إيمانويل رام ونائبه مونا ستوتفن وكبير مستشاريه ديفيد اكسلرود والناطق باسم البيت الأبيض روبرت غيبس ومساعده الشخصي ريغي لاف الذي كان من لاعبي فريق ديوك. وجاء غيبس وإيمانويل مع أبنائهما. ومع انتهاء الشوط الأول، تحدث أوباما إلى معلقي شبكة (سي بي إس)، وقال بأسف إن مهامه الرئاسية «تمنعه من متابعة كل المباريات».

طباعة