إحباط اعتداءعلى إمام انتقد «الشباب» في أرض الصومال

أحبطت الشرطة في منطقة أرض الصومال التي تتمتع بشبه حكم ذاتي في شمال الصومال في هرغيسة اعتداء استهدف إماماً معتدلاً انتقد الاسلاميين في حركة الشباب. وقال المسؤول في الشرطة المحلية ابراهيم كودبور، إن سكانا رصدوا شخصين كانا بصدد إخفاء عبوة ناسفة قرب مسجد هرغيسة. واعتقلت الشرطة احد المشتبه فيهما بعدما تمكن الآخر من الفرار. وأوضح ضابط آخر في الشرطة يدعى محمد سلبان، ان العبوة التي كانت في حوزتهما مصنوعة من قذائف هاون عدة وقنابل يدوية. وبحسب شاهد العيان باري عبدالله، فان امرأة فاجأت الرجلين وهما يخبئان قنبلتهما، واعتقدت انهما يخبئان اغراضا مسروقة في المسجد، فاتصلت برجال الشرطة على الفور. ومحاولة الاعتداء هذه كانت تستهدف إماما محليا هو الشيخ ابراهيم سيرو المعروف

بانتقاداته الحادة للمسلحين الشباب وتخطيطهم لتنفيذ اعتداءات انتحارية.

طباعة