إسرائيل تخشى ما بعد العدوان


شكلت وزارة الخارجية الإسرائيلية فريق مهام خاصة للإعداد لما بعد انتهاء العملية العسكرية في غزة. وذكرت صحيفة «هآرتس» الاسرائيلية في موقعها الالكتروني امس أن الفريق سيتولى تقديم المقترحات بشأن أهم مخاوف الجيش الاسرائيلي وهي إيران، وحماس خصوصاً في ظل المرحلة المقبلة من إعادة إعمار غزة، والضرر الذي قد يلحق بصورة إسرائيل في الخارج. ومن بين المهام الملقاة على عاتق الفريق صياغة التوصيات بشأن إعادة تأهيل غزة. وتأمل الوزارة في تجنب الموقف الذي تعرض له جنوب لبنان بعد حرب عام ،2006 حيث أرسلت إيران ملايين الدولارات لحزب الله لإعادة تسكين الاسر التي فقدت منازلها. ويخشى المسؤولون الاسرائيليون من تفاقهم المشاعر السلبية ضد إسرائيل بعد توقف القتال والسماح للصحافيين الاجانب بدخول القطاع وظهور صور الدمار هناك.

طباعة