«طالبان» تجلد علانية 9 مدانين

قامت سلطات حركة طالبان الحاكمة في أفغانستان بتنفيذ حكم الجلد علناً في تسعة مدانين، أمس، وذلك في إقليم قندهار بجنوب أفغانستان بتهمة المثلية الجنسية والسرقة.

وقالت المحكمة العليا لـ«طالبان» في بيان، إن العقوبة نفذت في استاد أحمد شاهي الرياضي، وكانت السلطات المحلية وأعداد من سكان قندهار حاضرين أثناء تنفيذ حكم الجلد.

وقال المتحدث باسم محافظ الإقليم حاج زيد، إن المدانين تعرضوا للجلد لما بين 35 و39 جلدة.

وعلى الرغم من الإدانة الدولية، استأنفت «طالبان» الجلد والإعدام العلني للمجرمين. وأعدمت «طالبان»، الشهر الماضي، أفغانياً أدين بقتل رجل آخر، في أول إعدام علني منذ عودة المتمردين السابقين إلى السلطة.

طباعة