مقتل 132 شخصاً جراء فيضانات وانهيارات أرضية في الفلبين

قالت وكالات مكافحة الكوارث في مانيلا، اليوم الثلاثاء، إن الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن عاصفة استوائية تعرضت لها البلاد، تسبب في مقتل 132 شخصا، كما تضرر منها أكثر من 4ر2 مليون شخص.

وأوضحت الوكالة الوطنية لمكافحة الكوارث، إن هناك 34 شخصاً ما زالوا في عداد المفقودين، بينما أصيب أكثر من 100.

وهناك من بين القتلى 61 فردا من مقاطعة ماجوينداناو في جنوب البلاد، حيث جرفت الفيضانات أكثر من 100 منزل، أو طمرتها الانهيارات الأرضية.

ولا يزال هناك 17 شخصاً في عداد المفقودين في ماجوينداناو، بحسب ما قالته الوكالة الإقليمية لمكافحة الكوارث. لكن السلطات قالت إنه من غير المرجح العثور على ناجين في هذه المرحلة.

ومن جانبه، أجرى الرئيس فرديناند ماركوس الابن، اليوم الثلاثاء، عملية تفتيش جوي للمناطق المنكوبة في ماجوينداناو، وأكد على ضرورة قيام السلطات بتحديث مبادرات السيطرة على الفيضانات لمواجهة التغيرات البيئية.

ويتعرض الأرخبيل الفلبيني لما معدله 20 إعصاراً مدارياً كل عام.

 

طباعة