بوتين يوقع مرسوم آلية سداد ثمن الغاز بالروبل للدول غير الصديقة

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الخميس، مرسوما حول آلية سداد ثمن الغاز الطبيعي المورد للدول غير الصديقة، بما في ذلك الاتحاد الأوروبي، بالروبل الروسي.

وبناء على المرسوم يتوجب على العملاء في الدول غير الصديقة، بما في ذلك في الاتحاد الأوروبي، فتح حسابات بالعملة الروسية في البنوك الروسية، ويدخل المرسوم حيز التنفيذ اعتبارا من 1 أبريل 2022.

وجاء ذلك بحسب ما صرح به الرئيس الروسي اليوم خلال اجتماع حكومي عقد حول مشاكل صناعة الطيران، حيث أعلن أنه وقع مرسوما حول تجارة الغاز الطبيعي مع الدول غير الصديقة بالروبل.

وقال الرئيس الروسي: "نقدم للعملاء من هذه الدول (غير الصديقة لروسيا) آلية واضحة وشفافة من أجل شراء الغاز الطبيعي الروسي، يجب عليهم فتح حسابات بالروبل في البنوك الروسية، من هذه الحسابات سيتم سداد مدفوعات الغاز (الروسي)".

وأضاف بوتين أن روسيا ستعتبر أن مشتري الغاز الطبيعي في الدول غير الصديقة قد خرقوا العقود المبرمة إذا رفضوا شراء الغاز الروسي بالروبل، وفي هذه الحالة سيتم إيقاف العقود الحالية.

وشدد الرئيس الروسي على أن روسيا لن تقوم بأعمال خيرية فيما يتعلق بإمدادات الغاز الطبيعي، وقال: "لا أحد يبيع لنا أي شيء مجانا، ولن نقوم بأعمال خيرية أيضا. أي سيتم إيقاف العقود الحالية (في حالة عدم دفع ثمن الغاز بالروبل)".

وبناء على المرسوم الذي نشر على الموقع الرسمي للكرملين، يعتبر "غازبروم بنك" مصرفا مرخصا لتنفيذ التعاملات المالية المرتبطة ببيع الغاز الطبيعي للدول غير الصديقة.

ويتوجب على العملاء من الدول المذكورة فتح حسابين في مصرف "غازبروم بنك" الأول بالروبل الروسي والثاني بعملات أجنبية وذلك لسداد مدفوعات الغاز الطبيعي المورد.

طباعة