الأمن التركي يعتقل أمريكيا باع جواز سفره لمواطن سوري

أعلنت إدارة الأمن في اسطنبول أن مواطنا أمريكيا اعتقل في تركيا للاشتباه في أنه باع جواز سفره لمواطن سوري ليستعمله في السفر إلى ألمانيا.

وقال بيان بالخصوص: «خلال فحص الجوازات في مطار اسطنبول في 11 نوفمبر، ثبت أن المواطن السوري ر. س. حاول السفر إلى ألمانيا من خلال تقديم جواز سفر شخص آخر. ثبت خلال التحقيق، أن جواز السفر يخص موظفا في القنصلية الأمريكية في بيروت، وهو المواطن الأمريكي دي جي كي».

ورصدت كاميرات المراقبة التقاء الرجلين في مطار اسطنبول وتبادلا ملابسهما، وبعد ذلك سلم أحد موظفي البعثة الدبلوماسية الأمريكية جواز سفره للسوري مقابل 10 آلاف دولار، وعثر على مغلف بالمال أثناء التفتيش.

تم اعتقال كلا المشتبه بهما. وفيما بعد، احتجزت المحكمة المواطن الامريكي، فيما تم الإفراج عن السوري بتعهد بعدم المغادرة.

 

 

 

طباعة