العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الكويت: ترحيل 8000 وافد خلال 6 أشهر

    كشفت مصادر أمنية لصحيفة "القبس" أن سجن الإبعاد رحّل 8000 وافد من جنسيات مختلفة إلى أوطانهم منذ بداية العام الجاري 2021، وحتى نهاية يونيو الماضي، لتورطهم في قضايا جنح وجنايات، وبعضهم أُبعد إدارياً للمصلحة العامة.

    وذكرت المصادر، أنه وبالرغم من إغلاق مطارات بعض الدول، بسبب ظروف جائحة كورونا التي اجتاحت العالم بأسره، إلا أن إدارة سجن الإبعاد تمكنت من إيجاد حلول غير تقليدية في عملية ترحيل المبعدين إلى أوطانهم سواء عن طريق الطيران المباشر أو عن طريق الترانزيت عبوراً بدول أخرى، أو عن طريق مخاطبة بعض الدول لتوفير طائرات خاصة لرعاياها لنقلهم إلى أوطانهم، وهو ما حدث مع أبناء الجالية الفلبينية.

    وأضافت المصادر، أن الإدارة العامة لمباحث شؤون الاقامة في صدارة الإدارات الأمنية التي حولت مخالفين إلى الإبعاد؛ بسبب انتهاء الإقامة أو بسبب مخالفة قانون العمل، وغيرهما من الأسباب، مشيرة إلى أن قطاع الأمن العام جاء في المرتبة الثانية من حيث تحويل الوافدين إلى الإبعاد.

    وأوضحت المصادر، أن أسباب الإبعاد كثيرة ومتنوعة ومنها التورط في قضايا جنح وجنايات، ومنها الإبعاد الإداري للمصلحة العامة، وغير ذلك من الأسباب الأخرى.

    وختمت المصادر بالإشارة إلى أن نحو 700 مبعد يقبعون حالياً في سجن الإبعاد في انتظار ترحيلهم إلى أوطانهم، لكن بينهم بعض أبناء الجاليات المغلقة مطاراتها، مثل سريلانكا وفيتنام.

    طباعة