العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    آخر تطورات انتشار فيروس كورونا في العالم

    في ما يأتي آخر التطورات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا في العالم في ضوء أحدث الأرقام والتدابير الجديدة والوقائع اليوم.

    وفيات قياسية في موسكو وسان بطرسبرغ..

    أعلنت السلطات الروسية اليوم عن أعداد قياسية للوفيات اليومية جراء كوفيد-19 في مدينتي موسكو وسان بطرسبرغ، في مؤشر على تدهور الوضع الوبائي في روسيا التي تضررت بشدة بسبب المتحورة دلتا.

    وسجلت موسكو 124 وفاة وسان بطرسبرغ 110 وفيات خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية وفقًا للبيانات الرسمية، لتتجاوزا الأرقام القياسية التي سجلتاها خلال عطلة نهاية الأسبوع.

    ومباراة الربع النهائي في كأس أوروبا لكرة القدم المرتقبة الجمعة في سان بطرسبرغ ستجري كما هو مقرر، بحسب ما أعلن المنظمون اليوم.


    استراليا في مواجهة المتحورة دلتا..

    سجلت حالات إصابة جديدة بالمتحورة دلتا الشديدة العدوى الاثنين في مدن مختلفة في استراليا ما أرغم السلطات على فرض قيود في بعض المناطق.

    وسُجلت أكبر بؤرة وبائية في سيدني (جنوب شرق) التي فرض الحجر على الملايين من سكانها منذ الأحد لمدة أسبوعين. في الشمال مدد الإغلاق في مدينة داروين ومحيطها حتى الجمعة فيما شددت القيود في بيرث بجنوب غرب البلاد وبريزبن (شرق).

    إيطاليا تتخلى عن الكمامات..

    لم يعد وضع الكمامات إلزاميا في الخارج في إيطاليا كما أن حظر التجول الليلي رفع الاثنين في وادي أوستا، آخر منطقة في شبه الجزيرة كان لا يزال ساريا فيها.

    لكن سيكون على الإيطاليين وضع كمامة وإبقائها في الأماكن التي لا يمكن فيها احترام مسافة متر واحد بين الأشخاص.

    استرازينيكا: إطالة المدة بين الجرعتين تحسن فعالية اللقاح..

    أظهرت دراسة نشرتها اليوم، جامعة أكسفورد أن وجود فارق من عدة أشهر بين الجرعتين الأولى والثانية من لقاح استرازينيكا/أكسفورد ضد كوفيد-19 يحسن المناعة التي يقدمها اللقاح.

    وأثبت الباحثون أنه بعيدا عن التأثير على فعالية اللقاح، فان الفارق الزمني لمدة تصل إلى 45 أسبوعا بين الجرعتين يحسن الاستجابة المناعية في مواجهة الفيروس.

     الباليار: فحوصات للبريطانيين

    ستفرض إسبانيا مجددا إبراز نتيجة سلبية لفحص كورونا، على السياح البريطانيين المتوجهين الى الباليار سبب تزايد الإصابات في بريطانيا، كما أعلن رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز اليوم.

    - حجر في البرتغال للبريطانيين..

    سيتعين على البريطانيين الوافدين الى البرتغال الذين لم يتلقوا جرعتين من اللقاح أن يخضعوا لحجر صحي كما أعلنت الحكومة البرتغالية الاثنين في مواجهة تجدد انتشار الوباء بسبب المتحورة دلتا.

    هونغ كونغ تحظر الرحلات من بريطانيا -أعلنت حكومة هونغ كونغ في بيان الاثنين انها ستحظر كل الرحلات القادمة من بريطانيا اعتبارا من 1 يوليو لوقف انتشار المتحورة دلتا.

    وجاء في البيان أن "كل الرحلات المدنية من بريطانيا ستمنع من الهبوط في هونغ كونغ".

    إغلاق في بنغلادش..

    أوقف بنغلادش الاثنين عمل كل وسائل النقل العام تقريبا قبل إغلاق مشدد اعتبارا من الخميس بهدف احتواء انتشار كوفيد-19 ما ارغم آلاف الموظفين في دكا على التوجه الى أعمالهم سيرا على الأقدام.

    برشلونة: معرض وسط قيود مشددة -افتتحَت الاثنين في مدينة برشلونة الإسبانية نسخة مصغّرة من أكبر معرض للهواتف المحمولة في العالم تطبق خلاله إجراءات مشددة للوقاية من فيروس كورونا، فيما امتنع بعض من كبار المصنّعين عن المشاركة حضوريا، علما أن الحدث ألغي العام الماضي بسبب جائحة كوفيد-19.

    ولن يُسمح بالمشاركة في المؤتمر إلا لمن يقدم شهادة تثبت نتيجة سلبية لفحص كورونا لا يتعدى تاريخها 72 ساعة، والتوقيع يومياً على ورقة تفيد بأنهم في صحة جيدة. وفي حال تمكنوا من ذلك، يتعين عليهم وضع كمامات من نوع "اف اف بي 2" ذي درجة الوقاية العالية واتباع مسار محدد للتنقل داخل أروقة المعرض.

    ووُضع سقف لعدد الزوار قدره 50 ألفا كإجراء احترازي، لكن من المتوقع ألا يتجاوز 30 ألفا إلى 35 ألف شخص، في مقابل 100 ألف قبل جائحة كوفيد-19، وفق توقعات المنظمين.

    بريطانيا: وزير في الحجر الصحي -بدأ وزير الدفاع البريطاني وابرز المسؤولين العسكريين البريطانيين فترة حجر صحي لمدة عشرة أيام بعدما خالطوا رئيس هيئة أركان الجيوش المصاب بكوفيد-19 الأسبوع الماضي، كما أكدت وزارة الدفاع مساء أمس.

     أكثر من 3,92 مليون وفاة..

    تسبب فيروس كورونا بوفاة 3,925,816 شخص في العالم منذ أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض نهاية ديسمبر 2019، حسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة اليوم،
    عند الساعة 10,00 ت غ.

    والولايات المتحدة هي أكثر الدول تضررا لناحية الوفيات (603,967) والإصابات (33,625,039). تليها البرازيل بتسجيلها 513,474 وفاة ثم الهند مع 396,730 وفاة والمكسيك مع 232,564 وفاة والبيرو مع 191,899 وفاة.

    تستند الأرقام إلى التقارير اليومية الصادرة عن السلطات الصحية في كل بلد وتستثني المراجعات اللاحقة من قبل الوكالات الإحصائية التي تشير إلى أعداد وفيات أكبر بكثير.

    وتعتبر منظمة الصحة العالمية، آخذةً بالاعتبار معدّل الوفيات الزائدة المرتبطة بشكل مباشر أو غير مباشر بكوفيد-19، أن حصيلة الوباء قد تكون أكبر بمرتين أو ثلاث مرات من الحصيلة المعلنة رسمياً.

    طباعة