السعودية تتخذ إجراءات إضافية للتصدي للموجة الثانية من «كورونا»

السعودية شدّدت على تطبيق الإجراءات الوقائية والبروتوكولات المعتمدة. أرشيفية

أعلن مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية أنه تقرر إيقاف المناسبات والحفلات كافة، ويشمل ذلك حفلات الزواج، واجتماعات الشركات وما في حكمها، وذلك في قاعات الحفلات وصالات الأفراح المستقلة أو التابعة للفنادق، وكذلك في الاستراحات والمخيمات التي تستخدم لهذه الأغراض، وأن يكون ذلك لمدة 30 يوماً قابلة للتمديد، على ألا يزيد الحد الأقصى للتجمعات البشرية في المناسبات الاجتماعية على 20 شخصاً، وذلك لمدة 10 أيام قابلة للتمديد، مؤكداً إيقاف الأنشطة والفعاليات الترفيهية كافة، لمدة 10 أيام قابلة للتمديد. وأوضح المصدر، في بيان أمس، أن هذه القرارات تأتي إلحاقاً بالبيان الصادر في 20 يونيو 2020، وبناء على ما رفعته الجهات الصحية المختصة بشأن الإجراءات التي اتخذتها المملكة في مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وتزامناً مع ظهور مؤشرات الارتفاع في المنحنى الوبائي في بعض مناطق المملكة، والتراخي في تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية والبروتوكولات المعتمدة.

وأشار المصدر المسؤول إلى أنه تقرر إغلاق دور السينما والمراكز الترفيهية الداخلية، وأماكن الألعاب الداخلية المستقلة أو الموجودة في المطاعم ومراكز التسوق ونحوها، والصالات والمراكز الرياضية، لمدة 10 أيام قابلة للتمديد، إضافة إلى تعليق تقديم خدمات الطلبات الداخلية في المطاعم والمقاهي، لمدة 10 أيام قابلة للتمديد. وأكد أنه تقرر توزيع الصلوات على الجنائز في المقابر على جميع أوقات اليوم، لتقليل أعداد المشيعين في الوقت الواحد، بالإضافة إلى تجهيز أماكن للصلاة على الجنائز لتطبيق التباعد الاجتماعي أثناء الصلاة، وأن يتم تفريق أماكن الدفن في الوقت الواحد بمسافة 100 متر، قدر المستطاع، في المقبرة بما يضمن تحقيق التباعد بين المشيعين.

ولفت المصدر نفسه إلى أنه تم العمل بهذه القرارات، اعتباراً من مساء أمس، مشدداً على أنها تخضع للتقييم المستمر مع الجهات الصحية المختصة، لاتخاذ ما يلزم من إجراءات إضافية إذا تطلب الأمر.

 

طباعة