تركيا تعتقل 19 شخصاً بسبب تعليقات عن "كورونا"

    أتراك يرتدون أقنعة واقية في إسطنبول. (رويترز)

    قالت وزارة الداخلية التركية إن "البلاد رصدت 93 شخصاً، كتبوا منشورات لا أساس لها من الصحة ومستفزة، على مواقع التواصل الاجتماعي، عن تفشي فيروس كورونا المستجد، واعتقلت 19 شخصاً منهم".

    جاء ذلك في الوقت الذي أغلقت فيه تركيا المقاهي وأماكن الترفيه والرياضة، ومنعت صلاة الجماعة في المساجد، ووسعت حظر الطيران ليشمل 20 دولة لاحتواء تفشي الفيروس، بعد أن زاد عدد الحالات المؤكدة في البلاد إلى 47 حالة.

    وأفاد بيان وزارة الداخلية بوجود منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي، تستهدف مسؤولين، وتنشر الفزع والخوف بالإشارة إلى أن الفيروس انتشر على نطاق واسع في تركيا، وأن المسؤولين لم يتخذوا إجراءات كافية.

    وقال البيان، الذي نشر في وقت متأخر من مساء أمس الإثنين: "جرى اعتقال 19 من المشتبه فيهم، وعملية اعتقال الآخرين الذين تم التعرف إليهم مستمرة".

    وأصبحت تركيا، يوم الأربعاء الماضي، أحدث اقتصاد كبير يعلن ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا، وأعلن وزير الصحة، فخرالدين قوجه، 29 حالة إصابة جديدة، مساء أمس، ليصل إجمالي عدد الحالات إلى 47، ولم تعلن البلاد أي وفيات.

    وقال رئيس بلدية إسطنبول، أمس، إن الأتراك الراغبين في العودة لبلادهم من تسع دول أوروبية، سينقلون بحلول منتصف ليل اليوم الثلاثاء، بشرط أن يبقوا في الحجر الصحي مدة 14 يوماً.

    طباعة