<![CDATA[]]>
<

الأمم المتحدة بصدد تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا لليمن

 قال دبلوماسيون إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس أخطر مجلس الأمن الثلاثاء بنيته تعيين الدبلوماسي البريطاني السابق مارتن غريفيث مبعوثه الجديد إلى اليمن. وسيقر المجلس مساء الخميس تعيين غريفيث إذا لم يعترض أي من أعضائه الخمسة عشر. وكما جرت العادة تشاورت الأمانة العامة بالفعل بصورة غير رسمية مع أعضاء المجلس قبل إرسال الإخطار الرسمي.
وسيخلف غريفيث، المدير التنفيذي الحالي للمعهد الأوروبي للسلام، إسماعيل ولد الشيخ أحمد الذي سيتنحى عندما ينتهي عقده الحالي هذا الشهر.
ويعد غريفيث ثالث شخصية أممية تتولى مهمة الوساطة بين أطراف النزاع في اليمن، حيث سبقه كل من ولد الشيخ أحمد، وجمال بنعمر.
وغريفيث وسيط دولي كبير وأول مدير تنفيذي للمعهد الأوروبي للسلام. من عام 1999 إلى عام 2010 .
وكان المدير المؤسس لمركز الحوار الإنساني في جنيف  حيث تخصص في تطوير الحوار السياسي بين الحكومات والمتمردين في مجموعة من البلدان في آسيا وأفريقيا وأوروبا. بين عامي 2012 و 2014 .
خدم غريفيث في مكاتب المبعوثين الثلاثة للأمم المتحدة في سورية كمستشار للوساطة لكوفي عنان ونائب رئيس بعثة مراقبي الأمم المتحدة في سورية. وكان أيضا أحد المؤسسين لشركة إنتر ميديات، وهي مؤسسة خيرية مقرها لندن تعمل على حل النزاعات والتفاوض والوساطة.
كما عمل غريفيث في الخدمة الدبلوماسية البريطانية ولمنظمات إنسانية دولية مختلفة بما في ذلك "اليونيسف"، إنقاذ الطفولة والعمل و المعونة.
وفي عام 1994، أصبح غريفيث مدير إدارة الشؤون الإنسانية في جنيف وعمل نائبا لمنسق الإغاثة في حالات الطوارئ التابع للأمم المتحدة في نيويورك. كما شغل منصب منسق الشؤون الإنسانية الإقليمي للأمم المتحدة في منطقة البحيرات الكبرى والمنسق الإقليمي للأمم المتحدة في البلقان برتبة أمين عام مساعد للأمم المتحدة.