إفشال هجمات للميليشيات على البيضاء ومأرب والحديدة

التحالف يرصد 47 خرقاً حوثياً لوقف إطلاق النار في اليمن

قوات من الجيش اليمني خلال الاستعدادات لإفشال هجمات للميليشيات. ■ أرشيفية

أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، أول من أمس، رصد 47 خرقاً لوقف إطلاق النار من قبل ميليشيات الحوثي، فيما تواصلت العمليات العسكرية بين الجيش والقبائل من جهة، والميليشيات الحوثية من جهة، في جبهات البيضاء ومأرب والحديدة، حيث تمكن الجيش من إفشال هجمات الميليشيات في الجبهات الثلاث، مع استمرار خروق الحوثي للهدنة في الساحل الغربي.

وفي التفاصيل، رصدت قيادة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، 47 خرقاً لوقف إطلاق النار من قبل ميليشيات الحوثي، أمس، ليرتفع عدد الاختراقات إلى ٣٢٦٨ اختراقاً منذ إعلان وقف إطلاق النار، في الثامن من أبريل الماضي.

وقال التحالف، في بيان له، إن الاختراقات شملت الأعمال العسكرية العدائية، واستخدام الأسلحة الخفيفة والثقيلة والصواريخ الباليستية.

وأضاف التحالف: «نطبق أقصى درجات ضبط النفس بقواعد الاشتباك، مع حق الرد المشروع لحالات الدفاع عن النفس في الجبهات».

ميدانياً، أفشلت قوات «لواء العفاريت» التابع للجيش اليمني، بمساندة القبائل، هجوماً واسعاً لميليشيات الحوثي، على مواقعها في جبهة الوهبية في محافظة البيضاء، استمر 10 ساعات، واستخدمت فيه مختلف أنواع الأسلحة. وذكرت مصادر ميدانية أن قوات الجيش والقبائل تحاصران مجاميع حوثية في منطقة الخدر السود بين الوهبية وقانية، مع استمرار المواجهات بين الجانبين في جبهتين رئيستين، بمساندة كبيرة من قبل طيران التحالف العربي الذي استهدف تحركات حوثية في الوهبية. وأكدت المصادر مصرع وإصابة العشرات من عناصر الحوثي في قانية والوهبية، وتمكنت قوات الجيش والقبائل من استعادة كميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة.

وكانت الميليشيات قصفت قرية الفرع بجبهة قانية بصواريخ الكاتيوشا، على خلفية هزائمها التي تتكبدها منذ أسبوع، كما قامت، أمس، بقصف قرى سكنية بمديرية مدغل في محافظة مأرب المجاورة، ما أدى إلى مقتل امرأة بعد سقوط قذيفة حوثية فوق منزلها. وكانت جبهات صرواح غرب محافظة مأرب، شهدت مواجهات عنيفة بين الجيش والقبائل من جهة، وميليشيات الحوثي من جهة أخرى، خلّفت قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، وفقاً لمصادر ميدانية، مؤكدة مصرع ثلاثة من قيادات الحوثي بمواجهات، أمس، في جبهة ميمنة صرواح.

في الأثناء، أكدت مصادر محلية في نهم، شمال شرق العاصمة صنعاء، قيام ميليشيات الحوثي بإرسال تعزيزات كبيرة إلى مفرق الجوف وحريب نهم، بهدف شن هجمات واسعة ومتزامنة على مواقع الجيش في تلك المناطق، وأخرى في جبهة جبل مرثد بالمخدرة وغرب هيلان في مأرب.

وفي الحديدة، واصلت ميليشيات الحوثي خروقها للهدنة الأممية، وقامت، أمس، بقصف قرى سكنية في مديرية الدريهمي، مستخدمة مختلف أنواع الأسلحة، وفقاً لمصادر في القوات اليمنية المشتركة، مشيرة إلى أن الميليشيات استخدمت في قصفها قذائف الهاون بشكل عنيف، في الوقت الذي فتحت نيران أسلحتها الرشاشة.

وفي إب، اقدمت ميليشيات الحوثي على اختطاف 24 تاجراً، والزج بهم في أحد سجونها بالمحافظة، على خلفية رفضهم دفع مبالغ مالية في إطار ما يسمى دعم «مواجهة كورونا»، وأخرى تحت مسمى «المجهود الحربي»، إلى جانب دفع الزكاة.


- قوات الجيش اليمني والقبائل تحاصران مجاميع حوثية في منطقة الخدر السود بين الوهبية وقانية.

- التحالف: «نطبق أقصى درجات ضبط النفس بقواعد الاشتباك، مع حق الرد المشروع لحالات الدفاع عن النفس في الجبهات».

طباعة