ميليشيات الحوثي تخطف مريضاً بالقلب

    ناشدت عائلة مكسيم محمد علي الجحافي، أحد أبناء الضالع، المنظمات الدولية والإنسانية، التدخل والضغط على ميليشيات الحوثي، لإطلاق سراحه بعد اختطافه أثناء مروره في شرق تعز على الطريق الرابط بين عدن وصنعاء، من أجل إجراء عملية جراحية في القلب بالعاصمة صنعاء، والتي باتت تطالب أسرته بمبلغ مليوني ريال مقابل إطلاق سراحه، وهو مبلغ لا تمتلكه عائلته.

    يذكر أن الميليشيات لا تراعي القيم الإنسانية والأخلاقية، ومنها الحالات المرضية، في سبيل الحصول على المال لتمويل عملياتها الحربية بحق أبناء الشعب اليمني. إلى ذلك زرعت ميليشيات الحوثي عصابات إجرامية لتنفيذ مخططات خطرة ضد أبناء منطقة مخلاف العود، الواقعة بين محافظتي الضالع وإب، وذلك لتصفية المعارضين لها فكرياً وعقائدياً، وفقاً لمصادر محلية، مؤكدة أن العصابات تمارس أعمال سرق ونهب وترويج للمخدرات في أوساط الشباب، إلى جانب تنفيذ عمليات قطع طريق وسطو مسلح بحق أبناء المنطقة، خصوصاً في مزارع القات والمحال التجارية.

    طباعة