ماورير يزور عدن وصنعاء

    «الصليب الأحمر»: 80% من اليمنيين يحتاجون إلى مساعدات إنسانية

    ماورير: النازحون اليمنيون بلغوا 4 ملايين. أرشيفية

    وصل رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بيتر ماورير، إلى اليمن، أمس، وقال إنه سيتحدث مع السلطات في عدن وميليشيات الحوثي بصنعاء، حول الآثار المدمرة للحرب المستمرة منذ خمس سنوات، مضيفاً: «إنه لأمر مروع أن يحتاج 80% من الناس إلى المساعدات الإنسانية، في حين هناك 18 مليون شخص يفتقرون إلى المياه الصالحة للشرب».

    وأشار ماورير إلى أن هناك أربعة ملايين نازح في اليمن، و20 مليون شخص دون رعاية صحية أساسية، فيما ذكرت مصادر مطلعة أن زيارة ماورير ستبحث إتمام صفقة تبادل أسرى بين الحكومة اليمنية الشرعية والميليشيات الحوثية، فضلاً عن مناقشة الأوضاع الإنسانية في مناطق سيطرة الحوثيين والتي استفحلت أخيراً جراء قيام الميليشيات بمنع دخول المشتقات النفطية ونهب المساعدات الإنسانية.

    وتأتي زيارة رئيس الصليب الأحمر إلى اليمن بعد يوم من لقائه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في العاصمة السعودية الرياض، حيث ناقشا التعاون الثنائي وجهود اللجنة الدولية في تعزيز العمل الإنساني في اليمن، إلى جانب مناقشة تعزيز القانون الدولي الإنساني، وأعرب رئيس اللجنة الدولية عن تقديره لدعم المملكة الدائم ومساندتها للأعمال الإنسانية والإغاثية في مختلف الدول، كما استقبل وزير الخارجية السعودي، الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ماورير، أول من أمس، وجرى خلال الاستقبال، بحث سبل التنسيق والتعاون بين الجانبين، إضافة إلى عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

    • رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر يؤكد أن هناك 20 مليون شخص دون رعاية صحية أساسية في اليمن.

    طباعة