«الهلال» تفتتح ثانوية الصديق في زنجبار بعد تأهيلها بتمويل إماراتي - الإمارات اليوم

«الهلال» تفتتح ثانوية الصديق في زنجبار بعد تأهيلها بتمويل إماراتي

«الهلال» أثثت الفصول بالكامل ووزّعت الحقيبة المدرسية على الطلاب. وام

افتتح رئيس بعثة الهلال الأحمر الإماراتي في عدن، المهندس سعيد آل علي، ومحافظ أبين اللواء أبوبكر حسين، ثانوية الصديق بزنجبار، بعد إعادة تأهيلها بتمويل من دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشاد محافظ أبين في تصريحات له خلال الافتتاح بجهود فريق هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، لإنجاز وتأهيل المدرسة لتكون جاهزة لاستقبال أبناء المحافظة بعد فترة من الانقطاع نتيجة حرب التدمير الممنهجة التي كانت تتبعها ميليشيات الحوثي الانقلابية قبل تحريرها.

وقال: «كنا في هذه الثانوية قبل أشهر وكانت مدمرة بفعل الحرب التي فرضها الانقلابيون، واليوم نتسلمها بحلتها الجديدة مع كل ملحقاتها»، وعبر عن شكره لفريق الهلال الأحمر الذي يزور المحافظة لتدشين عدد من المشروعات التنموية والخدمية من بينها ثانوية الصديق.

وأثنى محافظ أبين على دولة الإمارات العربية المتحدة التي مدت ولاتزال يد الخير إلى أبناء أبين خصوصاً، واليمن عموماً، إلى جانب تقديمها خيرة أبنائها في سبيل تطهير المحافظة من دنس الحوثيين، وها هي اليوم تسهم عبر ذراعها الإنسانية «الهلال الأحمر» في دعم كل المجالات عبر المساعدات الغذائية وتنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية من أجل تطبيع حياة سكانها.

من جانبه، تطرق المهندس سعيد آل علي، في كلمته إلى حملة الاستجابة الإنسانية الطارئة التي ينفذها الهلال الأحمر لصالح الأسر الأشد فقراً في اليمن على مدى الأشهر الستة المقبلة، مؤكداً أن محافظة أبين ستنال النصيب الأكبر من مشروعاتها.

وشملت عملية تأهيل ثانوية الصديق - التي تأسست عام 1972 كأول ثانوية في المحافظة - تأثيث فصولها الدراسية بالكامل وتوزيع الحقيبة المدرسية على جميع طلابها البالغ عددهم 440 طالباً.

طباعة