العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    يواجه السجن 20 عاماً.. مدمن يقفز من الطائرة أثناء استعدادها للإقلاع

    قفز رجل من الطائرة خلال استعدادها للإقلاع في مطار لوس انجلوس الدولي.

    وهمس لوي انتونيو فكتوريا دومينيغيز (33عاماً)، في إذن الراكبة التي كانت بجانبه يوم الجمعة الماضي قبل أن يقوم بهذا الحادث المرعب. وأكدت المرأة بالقول إنه قال لها "إني جاد في ما أقول لك".

    واندفع دومينيغيز نحو قمرة القيادة ولكنه لم يتمكن من فتحها، وبعد ذلك اندفع نحو باب الطوارئ وفتحه وقفز من الطائرة مما أدى كسر ساقه اليمنى وفق ما ذكرته وثائق المحكمة.

    وكان دومينيغيز، قد وصل أمس الثلاثاء إلى لوس انجلوس قادما من المكسيك ونزل في أحد الفنادق وفق ما ذكره للشرطة الأميركية.

    ومن ثم انتقل الى فندق اخر في لوس أنجلوس وتعاطى الكثير من المخدرات. وأكد دومينغيز للشرطة إنه تعاطى مزيداً من المخدرات يوم الخميس وغادر الفندق ليركب الطائرة إلى ولاية يوتاه الأميركية.

    لكنه لم يلحق بالرحلة، فعاد يوم الجمعة إلى المطار ولم يتمكن من اللحاق بالرحلة للمرة الثانية، ولكنه تمكن من استخدام رحلة إلى مدينة قريبة من وجهته.

    وعندما جلس في مقعد الطائرة سمع اشخاص يضحكون ويتحدثون عن أن الطائرة ذاهبة إلى وجهة أخرى تختلف عما كان يريد، الأمر الذي جعله يشعر بالرعب واندفع نحو قمرة القيادة ولم يتمكن من فتحها ففتح باب الطوارئ وألقى بنفسه على الرغم من محاولة أحد الركاب منعه من ذلك.

    واحتجزت الشرطة دومينيغيز لفترة قبل أن يتم نقله إلى المستشفى، وهو الآن يواجه عقوبة السجن لمدة تصل الى 20عاماً بسبب التدخل في عمل طاقم الطائرة.

     

     

    طباعة