مصرع 45 شخصاً في حادث مروع بالهند

قالت الشرطة الهندية إن ما لا يقل عن 45 شخصاً لقوا حتفهم، في حين فُقد آخرون، عقب سقوط حافلة ركاب في قناة مائية بوسط الهند اليوم الثلاثاء.

ووقع الحادث في منطقة سيدهي في ولاية مادهيا براديش عقب أن فقد سائق الحافلة السيطرة عليها.

وقالت انجولاتا باتلي، إحدى مسؤولي الشرطة، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) هاتفيا: "انتشلنا 45 جثة من  القناة المائية، على عمق 30 قدم (9.1 مترا) . وجرى إنقاذ سبعة أشخاص".

وأضافت: "نحن مستمرون في أعمال الاغاثة حيث أن هناك راكبين أو ثلاثة في عداد المفقودين".

وقد جرى قطع شريان المياه في القناة للمساعدة في أعمال الإغاثة. وقامت فرق التعامل مع الكوارث بعد ذلك بإخراج الحافلة من القناة بمساعدة رافعتين.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الحافلة كانت تسير بين منطقتين، وكانت تقل نحو 50 إلى 60 راكبا، على الرغم من أن سعتها نحو 35 راكبا.

وقالت الشرطة إنها تحقق في الحادث، وأمرت حكومة الولاية بصورة منفصلة بإجراء تحقيق، وأعرب رئيس الوزراء ناريندرا مودي عن تعازيه، ووصف الحادث بـ"المروع"، فيما أعلنت حكومتا الاتحادية والولاية عن تعويض لأسر الضحايا والمصابين.

طباعة