17 نوفمبر.. عامان على اكتشاف أول إصابة بـ "كورونا" في ووهان الصينية

يصادف اليوم، 17 نوفمبر 2021، مرور عامين على اكتشاف فيروس كورونا المستجد في العالم، بتسجيل أول إصابة بشرية في مثل هذا اليوم من العام 2019 في ووهان الصينية.

وسجلت مقاطعة هوبي التي تنتمي إليها ووهان الصينية أول إصابة بشرية في العالم بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وهي لرجل يبلغ من العمر 55 عاما، والتي اكتشفت وأبلغ عنها في 17 نوفمبر 2019، ولم يكن يدرك العالم حينها بأن هذا الفيروس سيقلب دول العالم رأسا على عقب، وسيكون بهذه الخطورة.

وكانت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" الصينية، قد كشفت، العام الماضي، تفاصيل مثيرة عن أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس "كوفيد 19" في العالم.

وقالت الصحيفة حينها، نقلا عن بيانات حكومية، إن أول حالة إصابة بكورونا تعود إلى منتصف نوفمبر، مضيفة أن الأطباء لم يدركوا أنهم يتعاملون مع مرض جديد حتى أواخر ديسمبر.

وفي يناير من العام 2020، بدأ العلماء دراساتهم وأبحاثهم حول كورونا، في محاولة للتعرف أكثر عن هذا الفيروس المستجد.

ويشار إلى أن أول تفشي للفيروس كان في سوق ووهانان للمأكولات البحرية في ووهان في الصين، ثم انتشر المرض نحو بانكوك، و طوكيو، و سول، و بكين، و شانغهاي، و غوانغدونغ، و هونغ كونغ، و ماكاو، و إيفرت، و فيتنام، وسنغافورة.

ولا تزال أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد، حتى اليوم، تواصل الارتفاع، وبحسب آخر احصائية جامعة جونز هوبكنز الأميركية فقد ارتفع إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في العالم إلى أكثر من 254.3 مليون إصابة، وإجمالي الوفيات إلى أكثر من 5.1 مليون وفاة.

طباعة