طرق ونصائح لاستعادة الحساب "فيسبوك" المخترق

يقول خبراء متخصصون في الأمن السيبراني أن استعادة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما فيسبوك، قد يكون في كثير من الأحيان أمر صعب للغاية بسبب إجراءات أمنية معقدة تضعها تلك الشركات عن قصد في سعي نفسها لإجراء نوع من التوازن بين منع اختراق حسابات المشتركين من قبل القراصنة واستعادتها من قبل أصحابها الأصليين.

وفي هذا الصدد، يقول، جون كلاي، نائب رئيس استخبارات التهديدات في شركة تريند مايكرو للأمن السيبراني، لصحيفة "واشنطن بوست" إن "المتسللين يستهدفون حسابات وسائل التواصل الاجتماعي لأنهم يريدون نشر عمليات الاحتيال أو روابط التصيد الاحتيالي أو المعلومات المضللة".

ويتابع: "عندما يتمكن القراصنة والجهات التي تقف ورائهم من وضع أيديهم على بيانات حسابات مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، فإن ذلك يكون عبر الاحتيال كإرسال روابط أو رسائل تخدع المشتركين لجعلهم يدخلون كلمات المرور الخاصة بهم أو عن طريق شراء بيانات حسابات مسروقة عبر الإنترنت المظلم".

ويضيف: "ولكنهم أيضا (القراصنة) يستغلون نفس الأدوات التي يستعين بها أصحاب الحسابات في عملية استرداد حساباتهم، بمعنى أنهم قد يدعون أنهم هم من يملكون تلك الحسابات وأنه نسوا كلمات المرور أو جرى اختراقها وذلك بغية الحصول على كلمة مرور جديد مما يجعلهم يسيطرون على تلك الحسابات".

وفي هذا السياق، يقول رئيس سياسة الأمان على في شركة فيسبوك، ناثانيال غليشر "أي نظام نبنيه لمساعدة المستخدمين على استعادة حساباتهم يمكن أن يصبح مصدرا لاختراقها من قبل القراصنة".

ويشير غليشر إلى أن منصة فيسبوك تستخدم مجموعة من الأنظمة الآلية والأشخاص الفعليين لمساعدة المستخدمين عند حظرهم أو اختراق حسابهم، مردفا: "نحن بحاجة إلى تحسين أنظمتنا، وهو أمر قيد التنفيذ"، ولكن دون أن يعطي أي تفاصيل عن آلية التطوير أو الجدول الزمني المنوط بها.

وتقول جينيفر إيس، التي تعمل وكيلة عقارات في ولاية كولورادو، إنها شعرت بالارتباك لعدم قدرتها على استرداد حسابها على فيسبوك، الذي جرى اختراقه في يوليو الماضي، رغم اتباع الإجراءات التي يوصي بها الموقع.

ونوهت إلى أنها استسلمت في نهاية الأمر بعد أصبح الأمر أشبه بكابوس ثقيل لتتواصل مع موقع "Hacked " وهي خدمة تساعد الأشخاص على استعادة حساباتهم المسروقة.

وزادت: "بعد أسبوع استعدت فعلا حسابي مقابل دفع 500 دولار، ولكنهم يستحقون بالفعل كل بنس".

وأوضح، جوناس بورشغريفينك، مؤسس موقع"Hacked"  أن موظفيه  لا يستخدمون أساليب القرصنة لاستعادة الحسابات وأنه لم يوظف أي متسلل في هذه الخدمة، منوها إلى أن بعض عملائه قد قد تعرضوا للخداع من قبل متسللين أوهموهم بإمكانية إعادة حساباتهم.

 

وعن أفضل الطرق لاستعادة حساب فيسبوك، يشرح بورشغريفينك، أنه بالإمكان ذلك عن طريق الخطوات التالية:

  • تأكد من أنك متصل من شبكة "واي فاي" ثم اذهب إلى العنوان التالي "facebook.com/login/identify" وابحث عن حسابك عن طريق رقم هاتفك أو عنوان بريدك الإلكتروني أو اسمك الشخصي أو اسم المستخدم الخاص بك.
  • اطلب إرسال رمز الاسترداد إلى هاتفك أو عنوان بريدك الإلكتروني، وفي حال عدم إمكانية الوصول رقم الهاتف والبريد الإلكتروني فاضع على مايفيد أنه "لم يعد بإمكانك الوصول إلى رقم الهاتف أو البريد الإلكتروني" في النموذج الموجود في الصفحة.
  • إذا سمح لك بإعادة تعيين عنوان بريدك الإلكتروني فتابع خطوات استرداد حسابك، وفي حال لم يتم ذلك اذهب إلى صفحة  facebook.com/hacked واختر "حسابي مخترق"، ثم  أدخل كلمة المرور القديمة، وبعدها  اختر "تأمين حسابي"، وهناك اضغط على "لا يمكنني الوصول".
  • يمكن أيضا في حال عدم السماح بإعادة تعيين عنوان بريدك الإلكتروني أن تفتح تطبيق "فيسبوك" على جهازك المحمول، والنقر فوق خاصية "نسيت كلمة المرور"، وبعدها اضغط على الخاصية التي تشير إلى أنه لم يعد بإمكانك الوصول إلى رقم الهاتف وعنوان البريد الإلكتروني المرتبطين بالحساب، وعندها قد يسمح لك بإعادة تعيين عنوان بريدك الإلكتروني.
  • بعد إعادة تعيين البريد الإلكتروني يمكن إرسال صورة عن الهوية الشخصية ولكن يجب أن تكون واضحة وعالية الجودة ويظهر فيها اسمك وتاريخ ميلادك.
  • ويتابع بورشغريفينك: "إذا سارت الأمور على ما يرام، فسيرسل فيسبوك بريدًا إلكترونيًا إلى رسالة فيه رابط يسمح لك بإعادة تعيين كلمة المرور الخاصة بك".
  • ولكن إعادة تعيين كلمة المرور ليس نهاية المطاف، إذ أن المخترق قد يكون فعل"خاصية المصادقة الثنائية" ليربطها برقم هاتفه، وهي خاصية تربط إمكانية الدخول للحساب برسالة مبعوثة لرقم هاتف مرتبط بالحساب.
  • وفي حال قام المخترق بتغيير "المصادقة الثنائية" فهذا يعني أنك سوف تحتاج إلى رمز تسجيل دخول خاص لتجاوز هذا المطب، مما يعني ضرورة ملء نموذج آخر وتحميل بطاقة الهوية الخاصة بك مرة أخرى.
  • وحال في نجح الأمر فسوف سيرسل فيسبوك إليك رابطًا ورمزا "كود رقمي" وفي حال لم يعمل الرابط يمكن إدخال ذلك الرمز.
  • بمجرد استعادة حسابك، اذهب فورًا إلى الإعدادات لتتأكد من أن عناوين البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف المرتبطة بحسابك تخصك ولا تعود إلى المخترق.
  • بعد ذلك، انتقل إلى خاصية الأمان في الإعدادات وفعّل" المصادقة الثنائية" وتأكد من أن رقم هاتف المخترق غير متصل بها
  • وأخيرًا، راجع عمليات تسجيل الدخول واحذف أي أجهزة لا تعرفها، ثم شغّل التنبيهات لإشعارك بعمليات تسجيل الدخول غير المعروفة واختر عددًا قليلاً من الأصدقاء المقربين - مثل أفراد العائلة أو الأصدقاء المقربين - الذين يمكنهم تلقي رموز استرداد الحساب نيابةً عنك كإجراء احتياطي احترازي.

ولكن تفعيل خاصية، المصادقة الثنائية، في دول العالم الثالث قد يكون أمرا مضرا للمستخدمين هناك، إذ أن الكثير من المستخدمين اعتادوا أن يغيروا هواتفهم وأرقامها بين الفينة والأخرى، مما يجعل استخدامها أمر صعب للغاية.

ومن جهة أخرى يرى بعض الخبراء أن استعادة الحساب في تطبيق "إنستغرام" قد يكون أكثر صعوبة رغم أنه مملوك لشركة فيسبوك أيضا، والتي تنفي ذلك الأمر، وتؤكد أن إجراءات الأمان والاستعادة متساوية.

طباعة