صيني يبيع ابنه ليسافر مع زوجته الجديدة

قام صيني ببيع طفله البالغ من العمر عامين مقابل مبلغ من المال لتحقيق حلمه بالسفر مع زوجته الجديدة.

وأوقفت الشرطة الأب وقامت باحتجازه لنقله إلى المحكمة وتم تسليم الطفل إلى عمه.

وتلقى الأب حضانة ابنه البالغ من العمر عامين، وذلك بعد دعاوى خاضها مع زوجته في المحاكم.

وبدأت القصة عندما قام الأب بأخذ الولد من منزل أخيه للقاء والدته، لكنه اتفق مع شخص لتسليمه الطفل مقابل 158 ألف يوان.

وبعد فقدان الولد لساعات لجأ شقيق الرجل إلى الشرطة طلباً للمساعدة، وتمكن ضباط إنفاذ القانون من العثور على الوالد واحتجازه في مقاطعة تشيجيان الصينية.

طباعة