أميركية تطلق النار على طفليها وتنتحر

أقدمت أم أميركية على الانتحار بعد إطلاق الرصاص باتجاه طفليها، ما أدى إلى مقتل ابنها وإصابة ابنتها بجروح بالغة في ولاية تكساس، وذلك كما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأضافت الصحيفة أن "تشيلسي دود، 43 عاماً"، نشرت عبر صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" قبل يومين من الحادث "أتمنى لكم جميعاً أن تجدوا السلام".

وذكرت الصحيفة أن المرأة وابنها "10 سنوات"، توفيا في مكان الحادث، في منزل بإحدى ضواحي ولاية تكساس، بضاحية نيو براونفيلز في سان أنطونيو، بعد أن أطلقت الأم، النار على طفليها قبل أن توجه البندقية نحو نفسها.

في حين لفتت الشرطة إلى أن ابنة تشيلسي دود، "16 عاماً"، كانت لاتزال واعية، وتتنفس في مكان الحادث.

وتم نقلها إلى مستشفى بالمنطقة، فيما صدر أمر بتشريح الجثتين، فيما لم تكشف الشرطة بعد عن الدافع وراء إطلاق النار.

طباعة