بالصور: رفع ثوب الكعبة المشرفة.. لهذا السبب

صورة

يرفع القائمون على بيت الله الحرام  الجزء السفلي من كسوة الكعبة المشرفة 3 أمتار، في منتصف شهر ذي القعدة مع اقتراب موسم الحج، وذلك في عادة تتكرر سنويا.

وترفع أستار الكعبة للحفاظ عليها وعلى سلامة الكسوة، ومنع العبث بها مع استقبال المطاف أعدادا كبيرة من الحجاج سنوياً، حيث يسعى كثيرون للمس كسوة الكعبة أو التعلق بأطرافها ما يعرض الكسوة للضرر.

وتبدو بطانة الكعبة البيضاء للحاجين والمعتمرين فيما يعاد الوضع إلى طبيعته بعد انتهاء الموسم.

ويقام موسم الحج هذا العام على حجاج من الداخل، وأقل من 65 عاماً، ولا يعانون أي أمراض مزمنة، لحماية المسلمين في ظل انتشار فيروس "كورونا" المستجد.

وسيخضع الحجاج لفحوص كورونا قبل الفريضة، وبعد الحج سيلتزمون بحجر صحي منزلي لمدة 14 يوماً.

كما سيخضع العاملون في الحج أيضاً لفحوص "كورونا"، وستجري متابعتهم خلال المناسك.

وسيتم تنفيذ إجراءات التباعد الاجتماعي خلال الحج، وتجنب الحشود الكبيرة، وذلك وفقاً لتصريحات سابقة لوزير الصحة السعودي، توفيق الربيعة.

طباعة