هوندا تعوض راكبة بـ37 مليون دولار

حكمت هيئة محلفين في ولاية تكساس الأميركية بمبلغ تعويض قدره 37 مليون دولار، تدفعه شركة هوندا لسيدة أصيبت بشلل جراء حادث وقع عام 2015.

وكانت السيدة قد تعرضت لذلك الحادث عندما استقلت سيارة "أوبر" من طراز هوندا. قطع سائقها إشارة حمراء، واصطدم بشاحنة ما أدى إلى إصابة السيدة بجروح وضربات، وقال محاميها إن تصميم حزام الأمان ساهم في تفاقمها.حسبما ذكرته  قناة "الحرة" الأمريكية.

وتسبب الحادث في كسر العمود الفقري للسيدة البالغة 27 عاماً من عمرها، ما تركها بحالة شلل تام.

وقال متحدث باسم شركة هوندا إن الشركة ستستأنف القضية. وشددت هوندا على عدم مسؤوليتها عن الإصابة، لأن هذا الطراز من سياراتها يطابق حزام الأمان فيه المواصفات والمقاييس الفدرالية المطلوبة. بينما أوضح محامي السيدة أن الحزام في السيارة كان مكوناً من نظام يصعب استخدامه لكثير من الناس.

طباعة