مؤتمر الإمارات الثامن للعلاج الطبيعي يوصي بأهمية إعادة التأهيل المبكر للرياضيين بعد إصابة ارتجاج المخ

اختتمت أمس فعاليات مؤتمر الإمارات الثامن للعلاج الطبيعي والذي أقيم تحت رعاية جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية وبدعم من هيئة الصحة بدبي ودائرة الاقتصاد والسياحة ومؤسسة الإمارات الصحية وجامعة الشارقة وجامعة الخليج الطبية دبي، وبحضور أكثر من 450 متخصص في مجال العلاج الطبيعي من جميع انحاء العالم.

وقالت رئيسة اللجنة العلمية للمؤتمر أمل الشملان أن المشاركون قد أوصوا في نهاية المؤتمر بأهمية إعادة التأهيل المبكر للرياضيين بعد إصابة ارتجاج الدماغ  والذي يكون مبني على تقييم شامل لعلاج المشاكل الناتجة عن الاتزان و التي تعد من المشاكل المؤثره بعد اصابات ارتجاج الدماغ عند الرياضيين.

وأضافت " ان استخدام التكنولوجيا و الأجهزة الرقمية يساعد على تسريع التشافي و الالتزام بالتمرينات العلاجية كما أن استخدام طرق العلاج اليدوية في تحريك المفاصل لا يغني عن التمرينات العلاجية، ايضاً تعتبر تقوية عضلات الساق و الحوض عامل رئيسي في الوقاية و علاج آلام الركبة، كما نوهت  ايضاً أن  حقن الستيرويد لا تغني عن التمرينات العلاجية في علاج آلام واصابات مفصل الكتف."

وأكدت على أن قرار عودة اللاعب للملاعب يعتمد على الاهتمام بالجوانب الصحية و النفسية و الاجتماعية عند التعامل مع الاصابات الرياضية مع فهم آلية التعامل مع التحميل على الجزء المصاب منذ وقت  الاصابة و اثناء مراحل التأهيل و حتى عودة اللاعب للملاعب بصورة آمنه.

وأشارت الشملان بضرورة الحرص على استخدام المفردات المناسبة أثناء الحديث مع المريض و عدم استخدام المفردات التي لها تأثير عكسي على استمرارية الألم و تحفيز معتقدات خاطئة تحد من الشفاء.

 ومن جانبها قالت نعيمة صالح رئيسة المؤتمر " لقد ناقش المؤتمر اهمية وضع خطة واستراتيجية تطوير مهنة العلاج الطبيعي ليس في الدولة فقط ولكن في المنطقة كلها".

وأعربت تريسي بيري نائب الرئيس التنفيذي للعلاج الطبيعي العالمي وممثل رئيس العلاج الطبيعي العالمي دكتورة إيما ستوك عن سعادتها بالمشاركة في مؤتمر الإمارات الثامن للعلاج الطبيعي، كما أشادت بالبرنامج العلمي للمؤتمر نظراَ لثراءه وتنوع محتواه.

وصرحت بيري " بإن المؤتمر العالمي للعلاج الطبيعي  والذي يقام كل عامين يعتبر أكبر حدث في هذا التخصص ، وبعد توقف لمدة عامين منذ عام  2019 بسبب جائحة كوفيد-19، يشرفنا ان نقيم النسخة القادمة من المؤتمر ولأول مرة في المنطقة  في امارة دبي ، ويعد المؤتمر فرصة رائعة لجميع المتخصصين في مجال العلاج الطبيعي لذا نحن نشجع جميع العاملين في هذا المجال القدوم الى دبي يونيو 2023 للمشاركة في المؤتمر.

 

طباعة