إحدى أبرز وجهات دبي السياحية والتثقيفية

«دبي سفاري بارك» تعلن بدء موسمها الجديد وترحّب بزوارها من غد

سيتم التركيز خلال الموسم الجديد لـ «دبي سفاري بارك» على توعية الزوار حول الحيوانات والطيور المُهدَّدة بالانقراض. من المصدر

أعلنت بلدية دبي انطلاق الموسم الجديد لـ«دبي سفاري بارك»، حيث ستبدأ الوجهة الترفيهية التثقيفية السياحية الفريدة في إمارة دبي، الترحيب بزوارها بدءاً من غدٍ، والتي استقطبت العام الماضي أكثر من 500 ألف زائر من داخل دولة الإمارات ومن السياح الدوليين، الذين دائماً ما تشكل لهم حدائق السفاري وجهة يحرصون على زيارتها، بما تتيحه من فرصة معايشة الحياة البرية، والاقتراب أكثر من تفاصيلها على أرض الواقع.

وكشفت البلدية أن الموسم الجديد لإحدى أبرز وجهات دبي السياحية والتثقيفية، سيأتي مشمولاً بالعديد من ملامح التطوير التي يتم إدخالها بصورة مستمرة على «دبي سفاري بارك»، التي تقدم تجربة فريدة للتعرف عن كثب إلى التنوع الكبير في الحياة الفطرية في مواقع مختلفة من العالم، تختصرها في مكان واحد، يمنح الزائر فرصة للاستمتاع بمشاهدة الحيوانات والطيور تعيش في بيئة تحاكي الموائل الطبيعية للحيوانات التي تضمها الحديقة، حيث روعي في تصميم «دبي سفاري بارك» أن توفر بيئة تتطابق مع البيئة الأصلية لتلك الحيوانات.

وأوضح مدير إدارة الحدائق العامة والمرافق الترفيهية في بلدية دبي، أحمد الزرعوني، أن الموسم الجديد لـ«دبي سفاري بارك» سيركز على النواحي التثقيفية للزوار، خصوصاً في ما يتعلق بالأنواع المُهدَّدة بخطر الانقراض، وكيفية إسهام الحديقة، من خلال برامج الإكثار المطبقة من جانبها، في الحفاظ على بعض تلك الأنواع الموجودة في نطاقها، وذلك التزاماً بنهج دبي ودولة الإمارات في حماية الحياة البرية، والحرص على الحفاظ على مختلف مكوناتها للأجيال المقبلة.

وقال: «سيتم التركيز خلال الموسم الجديد لـ(دبي سفاري بارك) على توعية الزوار حول الحيوانات والطيور المُهدَّدة بالانقراض، والعوامل التي تقف وراء هذا الخطر، وكيفية تفاديه للحفاظ على تلك الأنواع، عبر توفير الرعاية البيطرية وبرامج الإكثار لتلك الحيوانات والطيور، مع تقديم المعلومات في إطار مشوق لا يخلو من الترفيه من أجل جذب أنظار وانتباه الجهور من مختلف الفئات العمرية إلى هذه المسألة، وكذلك ضمان تمضيتهم لأوقات ممتعة، وحصولهم على تجربة غنية تجمع بين التعلُّم والترفيه في آن واحد خلال زيارتهم (دبي سفاري بارك)».

وتحرص بلدية دبي على توفير كل المقومات والخدمات التي تجعل من زيارة حدائق دبي ومتنزهاتها تجربة مُبهجة، تدخل السعادة على قلوب الزوار، سواء الكبار منهم أو الصغار، مع التزام أعلى مستويات الجودة، وتطبيق أفضل المعايير العالمية، وبمساعدة طاقم عمل مؤهل، وعلى درجة عالية من التدريب والكفاءة، في حين يأتي اهتمام دبي بالحدائق والمتنزهات في سياق العمل المستمر على استدامة جودة الحياة في الإمارة، سواء للمواطنين أو المقيمين وكذلك الزوار، وتعزيز جاذبيتها كوجهة سياحية عالمية من الطراز الرفيع.

جديد «دبي سفاري بارك»

مع انطلاق الموسم الجديد، واعتباراً من شهر نوفمبر المقبل، سيكون بإمكان زوار «دبي سفاري بارك» مشاهدة المزيد من الحيوانات الجديدة التي ستتم إضافتها إلى رحلة السفاري، حيث يمكنهم التعرّف إلى شكل حياتها في الحياة البرية، ومشاهدتها في الأماكن المفتوحة التي تماثل الموائل الأصلية لتلك الحيوانات، ومنها: أبقار أنكولي واتوسي، وظبي العلند، والمها العربية، وتمساح النيل، وجاموس الماء.

طباعة