شرطة أبوظبي تعزز وعي سائقي «الدليفري» بإجراءات السلامة

البرنامج ركز على تعريف سائقي «الدليفري» بمخاطر التجاوز الخاطئ. من المصدر

نفذت شرطة أبوظبي برنامج توعية باللغتين الإنجليزية والأوردو لنحو 250 من سائقي الدراجات النارية والحافلات العاملين فى مجال توصيل الطلبات بشركة نون، وحثهم على ضرورة الالتزام بقانون السير والمرور والتقيد بإجراءات السلامة المرورية، بما يحد من الخطورة الناتجة عن الحوادث المرورية.

وركز البرنامج على تعريف سائقي الدراجات النارية بمخاطر التجاوز الخاطئ والانحراف المفاجئ وتجاوز السرعات المحددة على الطريق وحثهم على ترك مسافة أمان كافية بين المركبات وتقديم النصح حول مخاطر عدم الالتزام بخط السير الإلزامي إلى جانب شروط ومواصفات وسائل السلامة لقائدي الدراجات النارية.

وأفاد مدير مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية، العميد محمد ضاحي الحميري، بأن التوعية تضمنت عرض فيديوهات توعية لحوادث الدراجات النارية وتثقيف سائقي «دراجات التوصيل» بالأخطاء التي يرتكبونها على الطرق، وتشمل السير على الجانب الأيمن من الطريق، التجاوز والمرور بطريقة خطرة بين المركبات.

ودعا سائقي الدراجات النارية (التوصيل) إلى عدم التحرك والسير على الطرق في الأحوال الجوية المتغيرة التي ينخفض فيها مستوى الرؤية الأفقية بسبب الضباب، ما يتسبب في عدم رؤيتها بوضوح من قائدى المركبات الأخرى نسبة لصغر حجمها.

وحثهم على الالتزام بإجراءات السلامة للوقاية من الإصابات الناتجة عن الحوادث وتشمل ارتداء الخوذة الواقية لوقاية أنفسهم من إصابات الرأس والملابس المخصصة لقيادة الدراجات والتي تعمل على حمايتهم، والتأكد من سلامة الدراجة وصلاحية الأضواء الأمامية والخلفية والإطارات وملصقات عاكسة للضوء في خلفية الدراجة.

طباعة