بسبب "كورونا".. 4 فئات لديها رخصة الابتعاد عن صلاة الجماعة

أصدر مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، أمس، فتوى تحمل رقم ( 11 ) لسنة 2020 م، بخصوص ما يتعلق بأحكام أداء العبادات الجماعية مع انتشار فيروس "كوفيد – 19" المعروف باسم (كورونا)، أكد فيها الوجوب الشرعي على جميع فئات وشرائح المجتمع الالتزام التام بكل التعليمات الصحية والتنظيمية الصادرة عن الجهات المختصة في الدولة، بالإضافة إلى اتخاذ جميع التدابير اللازمة لمنع انتقال المرض وانتشاره، ولا يجوز شرعاً مخالفتها بأي حال من الأحوال.

وبحسب الفتوى، يُحرّم شرعاً على كل من أصيب بهذا المرض أو يشتبه في إصابته به التواجد في الأماكن العامة، أو الذهاب إلى المسجد لحضور صلاة الجماعة أو الجمعة أو العيدين، ويجب عليه الأخذ بجميع هذه التعليمات، ومنها "غسل اليدين بالماء والصابون باستمرار"، فالنظافة من آداب الإسلام.

وحددت الفتوى 4 فئات من المجتمع، يُرخص لها عدم حضور صلاة الجماعة، والجمعة والعيدين والتراويح، أولاها فئة "كبار السن"، والثانية فئة صغار السن، ثم الذين يعانون أعراض الأمراض التنفسية، وأخيراً كل من يعاني مرض ضعف المناعة، مؤكدة أنه ينبغي على هذه الفئات أداء الصلاة في بيوتهم، أو أماكن تواجدهم، على أن يصلّون صلاة الظهر بدلاً من صلاة الجمعة.

طباعة