«طرق الشارقة» تنفّذ المرحلة الثانية من «المحطات المكيّفة» قريباً

مجسم لمحطة مكيّفة توفر سبل الراحة لمستخدمي النقل الجماعي. أرشيفية

كشف مدير هيئة الطرق والمواصلات في الشارقة، عبدالعزيز الجروان، عن بدء المرحلة الثانية من مشروع إنشاء وتطوير محطات المواصلات العامة المكيّفة والصديقة للبيئة قريباً، مشيراً إلى أنه تم الانتهاء من المرحلة الأولى التي شملت إنجاز 28 محطة بإشراف من مجلس الشارقة للتخطيط العمراني، بالتعاون مع هيئة كهرباء ومياه الشارقة، بكلفة 16 مليون درهم.

وأشار إلى أن المرحلة الثانية تهدف إلى تقديم أفضل خدمات النقل الجماعي، وتوفير سبل الراحة لمستخدمي المواصلات العامة، بما يتوافق مع خطط حكومة الشارقة التنموية، وتماشياً مع رؤية صاحب السمو حاكم الشارقة، وتوجيهاته بضرورة استحداث مشروعات خدمية مختلفة ومتنوعة.

وبيّن الجروان، أن محطات الانتظار المكيّفة سيتم إنشاؤها بأفضل التقنيات الحديثة، إضافة إلى تزويدها بأنظمة تكييف متطورة، وشاشة لتوفير معلومات عن رحلات الحافلات والخطوط المتوافرة، وتزويدها بتصاميم خاصة للمساحات الإعلانية داخلياً وخارجياً، وتراوح سعة المظلة من 10 إلى 15 شخصاً، وتضم مقعداً يتسع لأربعة أفراد.

ولفت إلى استحداث حافلات جديدة ومتطورة لخطوط النقل بين المدن سيتم الإعلان عنها قريباً وتشغيلها للمرة الأولى بالشارقة، موضحاً أنه تم وضع خطة لتطوير وسائل النقل الجماعي، وذلك بعد زيارة إلى عدد من الدول الرائدة في تصنيع الحافلات لتزويد أسطول الهيئة بأحدث الحافلات وأكثرها تطوراً، مؤكداً أن حافلات النقل بين المدن التابعة للهيئة يبلغ عددها 116 حافلة.

من جانب آخر، أكد الجروان، أن الهيئة تبذل جهوداً كبيرة في التصدي لكل مخالفات التشغيل غير القانوني للمركبات، وذلك من خلال تكثيف قسم المخالفات حملاته التفتيشية في مواقع سكن العمال، والمناطق التي تكثر بها الأسواق، وذلك من خلال 21 ضابط جودة.

وأوضح أن القسم نفّذ 16 حملة العام الماضي، وضبط 3179 مخالفة، لافتاً إلى أن قيمة المخالفة الحضورية للمرة الأولى 5000 درهم، وفي حال التكرار تصل إلى 10 آلاف درهم، أما المخالفة الغيابية فهي 10 آلاف درهم، والتعميم على المركبات المخالفة والسائقين عبر الأنظمة المرورية في الدولة.

طباعة