قضت بتغريمه 6000 درهم

«خليجي» يسبُّ مطلقته أمام المحكمة

قضت محكمة الفجيرة بتغريم خليجي 6000 درهم، لإدانته بسب مطلقته أثناء إحدى الجلسات في المحكمة.

وكانت المرأة رفعت دعوى قضائية ضد طليقها، أكدت فيها أنها تعرضت لواقعة سب وتشويه سمعة، بعد أن كانت في إحدى جلسات المحكمة تطالب فيها بحقها وحق أبنائها، مطالبة بمعاقبة المتهم نتيجة الأضرار المعنوية التي أصابتها.

وفي التفاصيل، قام المتهم أثناء جلسة المحكمة بشتم المجني عليها وأهلها، لإثبات أن أبناءهما يعيشون في بيئة غير سليمة، مطالباً بإسقاط حضانة الأبناء، ليتولى تربيتهم بالصورة التي يراها صحيحة.

وقالت المجني عليها إنها وفرت لأبنائها الحياة الكريمة، رغم عدم نفقة والدهم عليهم، مؤكدة أن والد أبنائها لم يتابعهم منذ 12 عاماً، ولم يساعد في تربيتهم، وتزوج امرأة أخرى وترك مسؤولية الأولاد عليها وحدها، وأنها تقبلت ذلك حتى توفر لأبنائها حياة مستقرة بعيداً عن المشكلات والصراعات.

وأضافت أنها تقدمت ببلاغ ضد طليقها بعد أن ضرب ابنها وتهجم عليه وتسبب له في إصابات، ما دفع طليقها إلى رفع دعوى إسقاط حضانة، لافتة إلى أنها تأثرت بشكل كبير من سباب المتهم خلال الجلسة، وذكر أسرتها التي احتوت أبناءها طوال الفترة السابقة بسوء.

 

طباعة