شرطة دبي ناشدت الأهالي بمراقبة أطفالهم

مقيم يعثر على طفل تائه في منطقة مردف

ناشدت القيادة العامة لشرطة دبي، الأهالي بمراقبة أطفالهم والانتباه لهم خصوصاً في الأماكن العامة والمفتوحة، تفادياً لإمكانية فقدانهم، وذلك بعد تسليم أحد المُقيمين طفلاً (4 سنوات) إلى قسم الشرطة المجتمعية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، عثر عليه وحيداً بالقرب من الأبتاون في منطقة مردف.
 
وقال نائب مدير إدارة الحد من الجريمة في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، المقدم عارف علي محمد، إن مقيماً عثر على الطفل خلال محاولته عبور الشارع العام (شارع الجزائر) وحده، بعد ملاحظة بقائه وحيداً، وعلى إثرها أحضره إلى مركز الشرطة، مشيراً إلى أنه تم فحص بلاغات الفقدان الواردة إلى المركز وفقاً لمواصفات الطفل وما يرتديه من ملابس، ولم يكن من ضمنها أي بلاغ مُطابق لمواصفات الطفل المعثور عليه.
 
وأضاف أنه تم الاتصال بالعمليات ومناوب مركز الراشدية لإبلاغهم في حالة وجود بلاغ اختفاء طفل بنفس المواصفات، وأن الطفل بخير وبحوزة الشرطة المجتمعية، لافتاً إلى أن الطفل كان خائفاً ويبكي مُطالباً برؤية والدته، فتولت الشرطة المجتمعية توفير بعض الألعاب لتهدئته إلى حين إيجاد أسرته.
 
وتابع محمد أنه بعد مرور 45 دقيقة، ورد اتصال من العمليات بتسجيل بلاغ فقدان طفل في منطقة مردف، وتبين أنه نفس الطفل حسب المواصفات، وتم التواصل مع المُبلغ بضرورة مراجعة المكتب والتأكد من هويتها وأنها بالفعل والدته، مناشداً الأسر بالاهتمام بأطفالهم ومراقبتهم خصوصاً في الأماكن العامة تفادياً لفقدانهم.
 
طباعة