الرميثي: المنتخب قادر على الفوز أو التعادل


 أكد لاعب المنتخب السوري ونادي الكرامة عاطف جنيات، رغبته وزملاءه في تحقيق الفوز على منتخبنا في مواجهة اليوم، في الجولة الثانية من المجموعة الآسيوية الخامسة المؤهلة إلى مونديال العالم، مشيراً الى أن أوراق الأبيض مكشوفة أمام اللاعبين السوريين.

وأوضح أن «أجواء التفاؤل التي تسيطر على الشارع الرياضي السوري تساعد على إشاعة أجواء مثالية، تحرض اللاعبين على الظهور المشرف الذي يقودهم إلى الحصول على نتيجة جيدة»، لافتا إلى أن «يوم الأربعاء يمثل وجه السعد للكرة السورية التي تتطلع إلى ظهور مشرف على الصعيد القاري يمكّنها من تلبية طموحات الجماهير في بلوغ مونديال العالم المقرر في جنوب إفريقيا».

وقال جنيات لـ«الإمارات اليوم» في اتصال هاتفي أمس إن «المردود الجيد لمنتخب بلاده أمام إيران، والنقطة التي حصلوا عليها تعزز طموحاتهم قبل استضافة الفريق الإماراتي، ما يقود إلى واقع ميداني جيد يسمح لهم بالإجهاز على طموحات المنتخب الإماراتي الذي يبحث عن الصدارة إثر فوزه الأول على المنتخب الكويتي». 

وأضاف «نتطلع  إلى المواجهة المرتقبة اليوم على ملعب العباسيين، بطموحات عدة أهمها الحصول على ثلاث نقاط من شأنها أن تقودنا إلى الصدارة،

وندرك جيداً أن الخصم لن يفوّت فرصة الفوز في وجود عناصر بارزة مثل إسماعيل مطر والشحي وسبيت خاطر وقد تسنى لنا الإحاطة بالحالة الفنية للاعبي الوحدة بالمنتخب الوطني، من خلال مواجهتهم في الجولة الأولى من البطولة الآسيوية، وقد بلغنا مرحلة جيدة من التحضيرات في الفترة السابقة،

برغم أننا لم نلعب مباراة ودية قبل لقاء الإمارات، ولكن معظم اللاعبين بقوا في حالة فنية جيدة من خلال مشاركتهم في البطولتين الآسيوية والعربية، وأرجو ان نكون في وضع جيد يسمح لنا بالفوز وتلبية طموحات الجماهير التي نتوقع أن تكون من أهم أسباب فوزنا في لقاء اليوم». 

وأكد جنيات أن «المباراة السابقة لمنتخب بلاده أمام إيران في الجولة الأولى من التصفيات الآسيوية، تمنحهم الثقة المأمولة قبل لقاء اليوم، قياسا بالمردود الجيد الذي بدوا عليه خلال اللقاء، مشيرا إلى ان الحصول على نقطة من ملعب طهران أبلغ دليل على رغبة اللاعبين في الظهور القوي،

سعيا إلى تعزيز مكاسب الكرة السورية التي شهدت تطورا مهما في الفترة السابقة، من خلال نتائج المنتخبات المختلفة والاندية في البطولات القارية والعربية».

وتابع «عندما نتذكر المستوى الجيد الذي قدمناه في المواجهة السابقة أمام إيران ندرك أننا أمام مسؤولية كبيرة في لقاء اليوم على ملعب العباسيين أمام المنتخب الإماراتي، وبعد نهاية اللقاء أدركنا أن هدفنا من اللقاء تحقق بالحصول على نقطة من ملعب الخصم،

والآن جاء الدور على منتخب الإمارات الذي يحل ضيفا علينا في دمشق وهذا يدفعنا إلى مضاعفة جهودنا لأجل إحراز الفوز وتأكيد جدارتنا بالنقطة التي حصلنا في اللقاء السابق امام إيران. واعتبر جنيات ان لاعبي منتخب بلاده في وضع نفسي وبدني يسمح لهم بالأداء القوي، داعيا إلى الإستفادة من هذه المعطيات في لقاء اليوم .

وقال جنيات «ندرك مكانة المنتخب الإماراتي وسمعته الجيدة على الصعيد الإقليمي، خصوصا بعد حصوله على بطولة الخليج، ونحترم هذه المعطيات ولكن هذا الشيء لا يحول دون الإشارة إلى رغبتنا في تأكيد جدارتنا بالفوز على ملعبنا، وهذا من أبسط حقوقنا.

وعندما نأتي إلى الإمارات ربما نتحدث عن رغبة منتخبها في الفوز، ولكن في الوقت نفسه سنتمسك بأحقيتنا في الحصول على مكاسب من ملعب الإمارات، على نحو ما حدث في العاصمة الإيرانية طهران في الجولة الافتتاحية من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى المونديال».

وأضاف «أوراق المنتخب الإماراتي مكشوفة وتسنى لنا الإحاطة بمستوى بعض لاعبيه من خلال البطولة الآسيوية في لقاء فريقي الكرامة أمام الوحدة، كما تابعنا المنتخب الإماراتي من خلال مباراته الافتتاحية أمام نظيره الكويتي، ونتطلع بقوة إلى إحراز الفوز ولن نقبل أن تأتي الجماهير السورية إلى ملعب العباسيين وتخرج حزينة منه، وموعدنا معها مساء اليوم في الأربعاء السعيد».
طباعة