سكيك

 
لباقة
قدّم موظف لدى فرع هيئة الطرق والمواصلات  الموجود في الجمعية التعاونية في «الجميرا» مساعدة لإحدى الزبائن التي قدمت طلباً لتجديد رخصة قيادتها، إلا أنها فوجئت بأنها لا تملك كل المبلغ المطلوب، وكان ينقصها 90 درهماً فحاولت سحب المبلغ من آلة السحب الموجودة إلا أن الحظ لم يحالفها، حتى إن الفرع لا يقبل البطاقات الائتمانية، فاعتذرت للموظف، وطلبت منه إعادة رخصتها المنتهية لحين حصولها على بقية المبلغ، إلا أنه أصرّ على أن تأخذ  بطاقتها، خصوصاً أنه انتهى من تجديدها وقال لها: «إذا كنت لا تملكين المال الآن فيمكنك العودة لاحقاً، وإذا لم تتمكني من ذلك فأنت مسموحة»!  
 

فضول
أدى وقوع فردة حذاء رياضي على شارع الشيخ زايد باتجاه بر دبي إلى ازدحام شديد الأسبوع الماضي، والمثير في الموضوع أن بعض السيارات كان يحاول تفادي الحذاء خوفاً من أن يكون فأراً أو قطة، والبعض الآخر كان يقف ويشاهد، مسبباً بذلك ازدحاماً ليكتشف سبب الازدحام، فيتراجع الفضول. 
 

إيرادات
 بهدف تطوير الخدمات المقدمة لعملاء بلدية الشارقة وتطبيق برنامج الحكومة الإلكترونية، أوصى المجلس البلدي  بتحصيل إيرادات البلدية إلكترونياً كجزء من مشروع الخدمات الإلكترونية، إضافة إلى الإسراع في تنفيذ مشروع اللوحات الإرشادية الرقمية في سبيل التقليص من الأزمة المرورية التي تشهدها شوارع الإمارة. 
 

تعمد
يعمد ناطور إحدى البنايات الواقعة في شارع الشيخ زايد إلى تعطيل خط جهاز استقبال المحطات الفضائية كلما أتى مستأجر جديد إلى البناية، كي يستعين به بغية إصلاحه، خصوصاً أن الفني صديقه، وبالتالي يتقاسمان سعر كلفة إصلاح الخط، في حين يرفض السماح للمستأجر بالصعود إلى السطح لإصلاحه بنفسه. 
 

بلاغات
اعتبر نائب مدير الإدارة العامة للعمليات لشؤون النقل والإنقاذ في شرطة دبي، العقيد طيار أنس عبدالرحمن المطروشي، أن مهمة تلقي البلاغات تتطلب الكثير من اللباقة والصبر، وعلى مأمور اللاسلكي والنجدة، أن يتوقع ما قد يصدر عن المتصل من كلمات وألفاظ سلبية، مؤكداً خلال افتتاح الدورة الأولى حول «سلوكيات تلقي البلاغات» التي ينظمها مركز التدريب الفني بالإدارة العامة للعمليات حالياً  ضرورة التعامل مع جميع المكالمات الواردة إلى غرفة القيادة والسيطرة، بدرجة عالية من الأهمية، مهما كانت هوية المتصل.