تل أبيب تحمّل دمشق مسؤولية أي هجوم لحزب الله

  
كشفت الإذاعة الاسرائيلية أمس النقاب عن أن إسرائيل وجهت رسالة تحذيرية أخيرا إلى سورية عبر وسيط أوروبي .من انها ستحمّل دمشق المسؤولية اذا شن حزب الله  هجمات على الدولة اليهودية.


وطبقا للاذاعة فإن اسرائيل حمّلت سورية المسؤولية عن أي تجدد«لاعتداءات حزب الله الصاروخية على الأراضي الإسرائيلية، مما يجعلها هدفاً لضربة عسكرية في هذه الحالة». وذكرت الإذاعةان «مصادر إسرائيلية وأوروبية رفضت الإفصاح عن هويتها أكدت تلك الأنباء».


وأوضحت المصادر أن الرسالة نِقلت إلى دمشق بعد اغتيال المسؤول العسكري لحزب الله عماد مغنية.


من جهتها  قالت مصادر إسرائيلية وأوروبية ان التحذير« نشأ إلى حد كبير من قلق إسرائيل من أن يطلق حزب الله دفعات صواريخ عبر الحدود، لتتزامن مع اي هجوم إسرائيلي كبير في قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة حماس».


وقالت المصادر إن الرسالة نقلت في فبراير عبر وسيط اوروبي واحد على الأقل، عقب اغتيال  مغنية، وقبل الهجوم الإسرائيلي الذي استمر خمسة أيام هذا الشهر في قطاع غزة واستشهد فيه أكثر من 120 فلسطينيا، بينهم كثير من المدنيين.


وبعد مقتل مغنية في تفجير في دمشق هدد امين عام «حزب الله» السيد حسن نصر الله إسرائيل«بحرب مفتوحة».