رسائل - الإمارات اليوم

رسائل

 
بيتي متهالك 
أسكن في منطقة الرافاق برأس الخيمة، في منزل شعبي قديم ومتهالك جداً، ولديّ أسرة مكوّنة من تسعة أفراد، حيث سبق لي أن قدمت في برنامج الشيخ زايد للإسكان الحكومي منذ ثلاث سنوات، على اعتبار أني مواطن، والى اليوم وأنا أنتظر، وظروفي لا تسمح لي بأن أسكن في هذا البيت المتهالك القديم الذي أصبح يفاجئنا بسقوط قطع إسمنتية من السقف بين لحظة وأخرى، لذا أتمنى أن يتم مساعدتي في السكن، لأني أخاف على عائلتي من تداعي السقف وسقوطه.
خلفان صالح 


كرسي متحرك
أنا مواطنة أرملة، أسكن في العين، وبالتحديد في منطقة المرخانية، مع والدتي وأبنائي الـ 12، ولكنهم ليسوا مواطنين بحكم أن زوجي المتوفى خليجي الجنسية، وسبق لي أن قدمت على مسكن في البلدية منذ أكثر من ست سنوات، ولدي ابن يبلغ من العمر 33 سنة، وتعرض لحادث مروري أدى إلى إصابته بكسور في الجسم، وبالتالي لا يستطيع المشي وهو في حاجة ماسة إلى كرسي متحرك، وظروفنا المالية لا تسمح لنا بذلك، حيث إن مصدر رزقنا الوحيد من راتب الشؤون الاجتماعية، لذا نناشد أهل الخير  مساعدتنا في الظروف الصعبة التي نمر بها وتوفير الكرسي المتحرك لابني الذي أصبح معاقاً بعد الحادث.
أم محمد 


شهادة مرفوضة
أسكن في رأس الخيمة، ولدي شهادة «الماجستير» في اللغة العربية من جامعة الشارقة، ولم أعمل في السابق، علمآً بأني مواطنة تخرجت في العام الماضي، وبحثت عن وظيفة.. لكن للأسف لم أجد حتى أصابني اليأس، ووزارة التربية رافضة تعييني بسبب أن لدي بكالوريوس من جامعة الإمام محمد بن سعود في رأس الخيمة، والوزارة لا تعترف بهذه الجامعة، لذا أناشد المسؤولين مساعدتي، بأي عمل وفي أي مجال بعد سنوات الدراسة الطويلة.
مواطنة

 

طباعة