رفض 1000 طن مواد غذائية خلال 18 يوماً في دبي

كشفت رئيسة شـعبة تجارة الأغذية في بلدية دبي إيمان علي بستكي عن رفض 464 شحنة مواد غذائية مستوردة خلال الفترة من الأول إلى الثامن عشر من فبراير الجـاري، بما يعادل 1000 طن و827 كيلوغراماً من سلع، غير مطابقة للشروط والمواصفات الموضوعة من قبل البلدية، في حين كانت الكمية التي تم رفضـها خلال العام الماضي كـاملاً 315 طناً و726 كيلــوغراماً، مشيرة إلى أنه في المقابل تم الإفراج عن 3660 شـحنة، بما يعـادل 11 ألف طن مواد غذائية.
 
وأكدت بستكي أنه تم رفض تلك الشحنات، وهي مازالت في ميناء الدخو، عقب الكشف عليها وفحصها لأسباب عدة، منها شحنات قادمة من دول موبوءة بأمراض معينة وتم فرض حظر على الاستيراد منها، مثل الدول المنتشر فيها مرض أنفلونزا الطيور أو مرض الحمى القلاعية، كما يمكن أن يتم رفض الشحنة أيضاً في حال اكتشاف أي تلوث في السلعة أثناء عملية الكشف الظاهري عليها، إضافة إلى رفض شحنات لحوم غير مرفقة بشهادة «حلال» معتمدة من جهة حكومية.
 
وأوضحت أنه يتم رفض دخول الشحنة أيضاً في حال إذا كانت المستندات المرفقة من المنتج غير مطابقة لما هو موجود بالفعل، وأيضاً تعتبر مخالفة قانون البطاقة الغذائية أحد أسباب الرفض، فضلاً عن أن هناك شحنات يتم رفضها كون نتيجة التحليل المختبري أظهرت عدم صلاحيتها للاستخدام الآدمي.

وأشـارت إلى أنـه في حـال ضـبط شـحنة قادمة من الدول ـالتي عليها حظر لانتشار مرض معين، يتم منع خروجــها من الميـناء نهائياً، ويتم تصــديرها لبلد المنشأ تحت إشراف الجمارك، وكذلك الحال مع الأغذية غير الصالحة فيزيائياً فضلاً عن أنه في بعض الأحيان يتم إتلافها عن طريق إدارة الصحة والسلامة التابعة لموانئ دبي العالمية