فرنسا تنفي مشاركتها في معارك تشاد - الإمارات اليوم

فرنسا تنفي مشاركتها في معارك تشاد

 

  نفت السلطات الفرنسية أمس اي تدخل عسكري لفرنسا ضد المتمردين التشاديين اثناء هجومهم على حكومة الرئيس ادريس ديبي.
 
واكدت وزارة الدفاع الفرنسية لوكالة فرانس برس صباح أمس «لم يشارك اي جندي فرنسي واي قوة خاصة» في المعارك بين الجيش الحكومي والمتمردين في تشاد.

 
كما نفت وزيرة الدولة لشؤون حقوق الانسان راما ياد اي تدخل للجيش الفرنسي.

 
وكانت صحيفة لاكروا الفرنسية قد ذكرت في عددها الصادر أمس، نقلا عن «معلومات افادبها عسكريون ودبلوماسيون فرنسيون» ان «قوات فرنسية خاصة شاركت في مواجهات الاسبوع المنصرم»،  وان «ضباطا فرنسيين نسقوا الهجوم الذي شنه الجيش التشادي في اول فبراير على قافلة المتمردين في ماساغيه (50 كلم شمال شرق انجامينا) وادى هذا الهجوم الى وقف تقدم المتمردين نحو العاصمة، كما قتل اثناء المعارك رئيس اركان القوات الحكومية.

 
واضافت الصحيفة الفرنسية «في اليوم التالي، ساهم عناصر في قيادة العمليات الخاصة الفرنسية في معارك انجامينا عبر استراتيجية اثمرت لاحقا تقضي بانهاك المتمردين الذين اوشكت ذخيرتهم على الانتهاء».

  وقال ناطق باسم وزارة الدفاع الجنرال كريستيان باتيست «خلافا لما ذكرته الصحيفة لم يشارك اي جندي فرنسي ولا اي قوة خاصة فرنسية في دعم او في مواجهة اي كان».

 
واوضح ان «الجنود الفرنسيين نفذوا في المقابل عمليات حماية واجلاء للرعايا الفرنسيين والدوليين وسهلوا مغـــادرة من اراد ذلك بطائرات عسكرية».

 

 

طباعة