27 مليون درهم مبيعات واحة السجاد في أسبوعين

  أعلنت واحة السجاد والفنون، التي تنظمها جمارك دبي، خلال مهرجان دبي للتسوق 2008، أن قيمة مبيعات الواحة خلال أول أسبوعين من المهرجان بلغت 27 مليون درهم، فيما بلغ عدد قطع السجاد المباعة 4000 قطعة متنوعة، وعدد الزوار 13 ألف زائر. وقال رئيس اللجنة المنظمة للواحة عبدالرحمن عيسى أن «الاقبال على فعاليات هذا العام جاء مختلفا من حيث نوعية الحضور وعددهم»، مشيرا إلى ان «تنوع فعاليات الواحة هذا العام ساهم في تنوع الزوار من كبار وأطفال ومشترين، ومتفرجين، ومشاركين في الورش الفنية وفنانين يعرضون لوحاتهم». وتوقع أن يصل حجم المبيعات حتى نهاية المهرجان في 24 فبراير الجاري، إلى 70 مليون درهم، متوقعا أيضا أن يزداد حجم الصفقات الكبرى بين التجار،
 
مشيرا إلى «مشاركة 50 شركة محلية وعالمية في صناعة السجاد اليدوي تقدم أكثر من 100 ألف قطعة من السجاد الفاخر المصنوع من الصوف والحرير وغيرها من المواد عالية الجودة». وتعدّ واحة السجاد أحد المساهمين في انتعاش القطاع الاقتصادي في دبي خلال فترة مهرجان التسوق، وأثبتت الواحة ذلك خلال السنوات الاثنتي عشرة الماضية، الأمر الذي جعل من دبي نقطة مهمة للدول المنتجة للسجاد اليدوي، لإعادة تصدير منتجاتها بمختلف انواعها، وتشارك في الواحة كل عام أشهر الدول المصنعة والمنتجة للسجاد اليدوي في العالم مثل: «إيران، وتركيا، والهند، وباكستان، وافغانستان، والصين»، وغيرها من دول اوروبا الشرقية.