المركز الدولي للاتصال الحكومي يعزّز مهارات منتسبيه في الاتجاهات الرقمية - الإمارات اليوم

المركز الدولي للاتصال الحكومي يعزّز مهارات منتسبيه في الاتجاهات الرقمية

صورة

نظم المركز الدولي للاتصال الحكومي، التابع للمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، ورشة عمل تحت عنوان «التفاعل الحكومي الاستراتيجي عبر منصّات الإعلام الاجتماعي»، على مدار يومي الأربعاء والخميس الماضيين، في مسرح المجاز بالشارقة. هدفت الورشة إلى تدريب المشاركين على التميّز في البيئة الرقمية الحديثة، من خلال استخدام أساليب تعتمد على دلائل وبيانات الجماهير، وتزويدهم بمهارات التخطيط الاستراتيجي لمواقع التواصل الاجتماعي.

واستعرضت الورشة، التي قدمها المتخصص في مجالات التسويق والتواصل الاستراتيجي، المدرب مايك كوجاوسكي، أسس المشاركة في الفضاء الافتراضي وفق أحدث الاتجاهات الرقمية، ومهارات رصد وتحليل البيانات الاجتماعية، بغرض جمع المعلومات التجارية. وتوقف كوجاوسكي عند أساليب تطوير الاستراتيجيات بناءً على متطلبات المصدر، فضلاً عن تقنيات إدارة المخاطر التي يمكن أن تحدث أثناء استخدام القنوات الرقمية. وعرّفت الورشة المشاركين بخيارات التقنية المتطوّرة، التي تتضمنها منصّات التواصل الاجتماعي في مختلف أنحاء العالم، وكيفية استخدامها بالطرق المثلى. من جانبه، قال مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، طارق سعيد علاي: «تنسجم الورشة مع خطط وبرامج المركز الرامية إلى تدعيم مهارات الكوادر الوظيفية، واطلاعهم على أحدث الأساليب المتبعة في مجال ريادة الأعمال عالمياً، والاستفادة من التطوّرات التقنية التي توفرها التكنولوجيا الحديثة في عصرنا، لما لها من فائدة كبيرة تنعكس على جودة وطبيعة الأعمال في الإمارة، وتدفعها نحو مستويات أكثر تطوّراً». وأضاف: «يحرص المركز على تنظيم الورش التي تعود بالفائدة على القيادات الشابة في قطاعات الاتصال الحكومي، وتنعكس على تطوير أساليب العمل، بما يضمن الارتقاء بجودة أعمالهم، إلى جانب تعريفهم بالإمكانات التي توفرها مواقع التواصل الاجتماعي لإثراء واقع الأعمال بتجارب جديدة ونوعيّة». من جانبها، قالت مديرة المركز الدولي للاتصال الحكومي، جواهر النقبي: «إن تنظيم الورش التدريبية يسهم في الارتقاء بالممارسات المؤسسية في ما يتعلق بالاتصال الحكومي على مستوى الإمارة والدولة، من خلال تعزيز رصيد المشاركين بمهارات جديدة، واطلاعهم على أحدث تطوّرات ومستجدات الفضاء الرقمي، وتوجيههم نحو الاستخدام الأمثل للثورة الرقمية التي تزداد وتيرتها يوماً بعد يوم». من ناحيته، قال مدير إدارة الاتصال المؤسسي في مؤسسة الشارقة لتطوير القدرات (تطوير)، سعيد علي الحمادي: «لقد تعرّفنا عن كثب، خلال الورشة، إلى أهم الخيارات المعرفية التي تقدمها قنوات التواصل الاجتماعي، كما اطلعنا على الأبعاد المعرفية التي تقدمها على صعيد الارتقاء بواقع الأعمال».

بينما قال مدير إدارة الاتصال المؤسسي في مجلس الشارقة الرياضي، خالد علي المطروشي: «لقد رافق التطوّر التقني المتسارع في عصرنا موجة من الخيارات المعرفية والتقنية التي سهّلت من أداء الأعمال، وأسهمت بنقلها نحو مجالات متقدمة، وقد اطلعنا من خلال الورشة على أحدث الخيارات التي تقدمها شبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي للاستفادة منها، وتطبيقها ضمن بيئة أعمالنا».

 

طباعة