«تشكيل».. تصاميم إماراتية مبتكرة في «دبي للتصميم» - الإمارات اليوم

«تشكيل».. تصاميم إماراتية مبتكرة في «دبي للتصميم»

صورة

ينظم مركز «تشكيل» برنامجاً فنياً حافلاً خلال مشاركته في «أسبوع دبي للتصميم» يضم العديد من ورش العمل والندوات الحوارية التي تقام في ثلاثة أماكن مختلفة، وتشهد عرض تصاميم فنية لعدد من المشاركين السابقين والحاليين ضمن مبادرات التصميم التي ينظمها مركز «تشكيل». ويستكشف «تشكيل» في حي دبي للتصميم مسيرة تطور فنون التصميم، إلى جانب عدد من الأعمال المختارة التي أبدعها خريجو برنامج «تنوين» للتصميم، وذلك في معرض التصميم + التصنيع في الإمارات، الذي يستضيفه حي دبي للتصميم، المبنى رقم 10 من 12 ولغاية 17 نوفمبر الجاري. فيما يشهد معرض «داون تاون ديزاين إديشنز»، العرض الأول لأحدث الأعمال الفنية ذات الإصدار المحدود التي صممتها المشاركات في برنامج «تنوين».

ويواصل مركز «تشكيل» في ند الشبا تقديم معرض «أصوات التصميم» لغاية 13 ديسمبر المقبل، حيث يضم عدداً من التصاميم الفنية التي تعكس في صنعها، وشكلها ووظيفتها، والمواد المصنوعة منها عمق وتنوع البيئة والثقافة الإماراتية، وهي منتجات المصممين والمصممات الذين شاركوا في برنامج «تنوين» منذ انطلاقه في عام 2013.

ويقدم المركز، أحدث الأعمال الفنية ذات الإصدار المحدود لمجموعة «تنوين» التي ابتكرتها أربع مصممات مقيمات في الإمارات العربية المتحدة، هن: علياء الغفلي، هالة العاني، رناد حسين، وميرتيل رونتيه، متوجاً بذلك ختام برنامج «تنوين» للتصميم للعام ٢٠١٨/‏‏٢٠١٧.

ويقدم المعرض أربع قطع من الأثاث ومصابيح الإضاءة التي تمزج بين العناصر التقليدية والحديثة للثقافة والتصاميم الإماراتية والمصنوعة من عناصر تراثية كبلورات الملح، والقهوة العربية، والخوص (سعف النخل المنسوج) والرمل. وتأتي هذه التصاميم لتتوج عاماً من الأبحاث والتجارب والعمل الوثيق مع الحرفيين والصناعيين في الإمارات. وترافق هذه القطع مجموعة منتجات أصغر حجماً وذات إصدار محدود من مجموعة «تنوين بلَس»، وهي عبارة عن مجموعة من المواد الوظيفية التي تعكس روح الإمارات من خلال تصميم منخفض الكلفة. وفي المبنى رقم 10 في «حي دبي للتصميم» لغاية 17 نوفمبر الجاري، يستكشف مركز «تشكيل» عملية التصميم وممارسته من خلال مساحة متعددة الوظائف. وإلى جانب المتجر المجهز جيداً بمنتجات «صنع في تشكيل»، هناك منصات عرض تقدم شرحاً عن الدعم والإرشاد الذي توفره مبادرات «تشكيل» التي تشمل «ميك ووركس»، إلى جانب مساحة الترفيه المخصصة لزوار المعرض لأخذ قسط من الراحة ومشاهدة الأفلام. ويقدم المعرض برنامجاً من ورش العمل، والجلسات الإرشادية، والندوات الحوارية للمصممين الناشئين الذين يرغبون باستكشاف كل جوانب مهنة التصميم؛ بما في ذلك ورشة عمل للمقترحات الكتابية مع Wrichitects والجلسات الإرشادية مع الاختصاصيتين في مشروعات التصميم المعاصر، هيلين فوس وجمانة طه (استديو موجو)، وجلسة تدريبية مع «تشكيل». وعلى مدار عطلة نهاية الأسبوع، تقدم «مؤسسة خط» ومركز «تشكيل» ورشتي عمل ليوم واحد بقيادة هدى سميتهاوزن أبي فارس من «مؤسسة خط»، وهي بعنوان: تصميم الملصقات العربية، وتصميم الحرف العربي، إضافة إلى ورشة عمل تصميم الإصدارات ثنائية اللغة التي تقام بالمركز في ند الشبا.

طباعة