250 ألف كوب شاي مساعدة من سريلانكا لأستراليا بعد الفيضانات

أسوأ فيضانات تشهدها أستراليا منذ 36 عاماً.أ.ف.ب

شارك نحو 7000 متطوّع في أعمال التنظيف في مدينة بريسبان، ثالث أكبر مدن أستراليا، أمس، بعد أسوأ فيضانات تشهدها البلاد منذ 36 عاماً. وشكل المتطوّعون مجموعات عمل في المناطق المنخفضة من عاصمة ولاية كوينزلاند، التي تحملت العبء الأكبر من مياه الفيضانات عندما بلغ نهر بريسبان منسوباً لم يشهده منذ عام .1974 وتلقت أستراليا مساعدات نقدية من الهند والصين ودولاً أخرى. وأرسلت سريلانكا شحنة من الشاي قالت عنها إنها كافية لإعداد 250 ألف كوب من الشاي. ولايزال أكثر من 4000 شخص يعيشون في مراكز إيواء بعد أن دمرت الفيضانات بصورة كلية أو جزئية نحو 17 ألف منزل و3000 متجر في أسوأ كارثة طبيعية تشهدها الولاية المطلة على الساحل الشرقي لأستراليا.

وقالت رئيسة الوزراء الأسترالية، جوليا جيلارد، إن «الرئيس الأميركي باراك أوباما، اتصل بها وعرض عليها المساعدة في جهود الإغاثة التي ربما تستغرق سنوات». وذكرت جيلارد: «تحدثت للرئيس أوباما بشأن نوعية المساعدة التي ربما نحتاجها في ظل انتقالنا إلى مرحلة تعافي، وسنعمل مع أميركا استناداً إلى خبرتها التي ربما تكون قادرة على مساعدتنا في هذه الفترة». ولايزال نحو 30 ألف مبنى من دون كهرباء، نظراً إلى أن السلطات ترفض إعادة توصيل الكهرباء إلى أن تقوم شركة الكهرباء «إنرجيكس ليمتد» بإجراء اختبارات السلامة لها.

طباعة