تعد أول منصة رقمية لترويج وبيع المساحات الإعلانية

"فينتشر إكس" تبرم اتفاقية إدارة الاستثمار في"آدفيرت أون كليك"

أبرمت شركة آدفيرت أون كليك مذكرة تفاهم مع الشركة المتكاملة لتنمية المشاريع الريادية "فينتشر إكس" تنص على قيام الأخيرة بإدارة الاستثمار في شركة آدفيرت أون كليك، من خلال شبكة من المستثمرين المحتملين على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

وقد أُبرمت الاتفاقية في مقر "فينتشر إكس" في العاصمة الأردنية، عمان، والتي مثلها في التوقيع يوسف حميد الدين، الشريك الإداري، وفهد الذيب، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة آدفيرت أون كليك، بحضور عدد من المسؤولين في الشركتين.

وستقوم "فينتشر إكس" من خلال هذه الاتفاقية بالعمل على تجهيز كافة البيانات المالية والأوراق والتعاقدات القانونية الخاصة بعملية الاستثمار في آدفيرت أون كليك وعرضها على مجموعة منتقاة من المستثمرين في منطقة الشرق الأوسط وعدد من دول العالم.

وتعمل آدفيرت أون كليك في قطاع الإعلانات العالمي كشركة مختصة في تقديم خدمات تسويق وبيع مختلف المساحات الإعلانية من خلال منصتها الرقمية التي قامت بتطويرها "advertonclick.com"، والتي تم إطلاق مرحلتها الأولى مؤخراً ضمن أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ولديها خطط مستقبلية في التوسع لتشمل كافة الأسواق العالمية والعمل على تطوير المنصة وفق تكنولوجيا التعلم الآلي والذكاء الاصطناعي.

وتتميز منصة آدفيرت أون كليك بكونها الأولى من نوعها على مستوى العالم، وبالشكل الذي يعطي صناعة الإعلانات بعداً جديداً من خلال ما تقدمه من خدمات لكافة وسائل الإعلان التقليدية والحديثة من جهة والمعلن ووكالات الدعاية والإعلان من جهة أخرى.

حيث تتسم المنصة بكونها سوقاً رقميةً مفتوحة لكافة وسائل الإعلان على اختلاف أنواعها المطبوعة والمرئية والمسموعة والرقمية وإعلانات الطرق الخارجية ونقاط البيع والترويج وغيرها من الأدوات الإعلانية، وتقديمها للمعلن بشكل مباشر، الأمر الذي يعزز من مقدرة المعلن من التعرف على أدوات ووسائل إعلانية جديدة وفتح الباب أمام الطرفين من التعامل المباشر دون وسيط وبالشكل الذي ينعكس بالإيجاب على وقت وجهد وتكلفة كافة الأطراف.

وتعقيباً على هذه الاتفاقية، قال يوسف حميد الدين: "نسعى في فينتشر إكس على الدوام إلى تقديم المساعدة على تحويل الأفكار التنافسية المبتكرة إلى حلول تعمل على تحسين نوعية حياة الناس والأعمال، والمساهمة في دعم الاقتصادات المحلية من خلال تبني العديد من أفكار الشركات الناشئة بعد دراسة معمقة لهذه الأفكار وجدواها الاقتصادي ورؤيتها المستقبلية، وتقديم الحلول التي من شأنها المساعدة في إنجاح هذه المشاريع المستجدة".

وأضاف حميد الدين: "لقد وجدنا في آدفيرت أون كليك أفكاراً مبتكرة ورؤية مستقبلية تؤهلها لأن تكون واحدة من أنجح الشركات ضمن قطاع الإعلان العالمي، والذي يشهد تنامياً ملحوظاً عاماً بعد عام، في ظل الحاجة الملحة والمرتبطة بكافة القطاعات الحياتية والاقتصادية، ولا غنى لأي مؤسسة أو شركة عنها للحفاظ على استدامة أعمالها، كون الإعلان جزء ومكون أساسي من أي عملية تسويقية قد تحتاجها قطاعات الأعمال كافة".

من جهته قال فهد الذيب: "يسعدنا أن نعمل جنباً إلى جنب مع فينتشر إكس واحدة من الشركات الرائدة في قطاع إدارة الاستثمار في منطقة الشرق الأوسط، ونقدر لهم إيمانهم بما أنجزناه حتى اللحظة في آدفيرت أون كليك، والتي تحتضن الآن بيانات أكثر من 2200 وسيلة إعلان من دول الوطن العربي فقط".

وأكد الذيب على أن قطاع الإعلان العالمي يسجل نمواً سنوياً لا يقل عن 5٪ وبحجم صرف فاق 720 مليار دولار خلال العام الماضي (2021)، وبتركيز واضح في أمريكيا الشمالية والتي استحوذت منفردة على ما نسبته 60٪ من حجم الصرف الإعلاني العالمي ((بحسب تقرير شركة ستاتيستا))، وهو ما يدفعنا وبقوة إلى توسيع رقعة عمل المنصة والدخول في أسواق أمريكيا الشمالية وأوروبا خلال المرحلة القادمة".

 

طباعة