النيابة العامة لهيئة محاكمة محمد الأمين: لا تأخذكم به رحمة ولا شفقة

قال ممثل النيابة العامة المصرية أمام هيئة محكمة الجنايات بالتجمع الخامس، في قضية اتهام رجل الأعمال محمد الأمين بهتك عرض 7 فتيات في دار الأيدي الأمينة المملوكة له في بني سويف، أنه ثبت من تفريغ الهاتف الشخصي للمتهم وجود صور للمجني عليهن، ن. ع ون. ص وم.خ ووضع الجلوس على سريره الشخصي وقيام إحداهن بالنداء عليه وفقا لما هو ثابت بمطالعة حفظ الأسطوانة الموجودة، وهو ما يثبت وجوده بداخل الغرفة في أثناء التقاط الصور.

ووفقاً لصحف ومواقع مصرية، أوضح ممثل النيابة العامة أمام هيئة المحكمة، أن المتهم أكد بالتحقيقات أن جميع الرحلات الخارجية للنزلاء يوجد بها المشرفات، في حين أنه بمطالعة محتوى هاتفه الشخصي تبين وجود العديد من الصور يوجد فيها المتهم رفقة كل من ن.ع،  ون. ص، و. م دون وجود المشرفات أو باقي النزيلات.

وأردف ممثل النيابة حديثه بـ"سيدي الرئيس هذه هي الواقعة، وتلك هي أدلتنا، فقد استعرضنا أدلة الاتهامات قِبل المتهم، ولقد جئنا اليوم لمغالة تلك الأمور وحصنها المنيع، إنه قضائكم الموقر، بأيديكم ننبه الناس وبأقدامكم يرفع الالتباس".

وأكمل ممثل النيابة: "جئنا نطالب بحكم يعمل أثر القانون، نطالب بحكم يرثي الأصول والقواعد نطالب بحكم يعيد العقول إلى الرؤوس  التي لعبت بها الأوهام نطالب بحكم نعيد الأمل إلى نفوس اليا ئسين حكم يفي بمسؤوليتنا أمام الوطن والمجتمع والدين بحكم يبرئ زمتنا امام الواحد القهار يوم الحساب".

واختتم ممثل النيابة بأن: "وها فقد أنهيت مرافعتي وأترك حق المجني علهن أمانة بين أيديكم وأنتم أهل الأمانة فاقتصوا لهن ممن ظلم، ولا تأخذكم به رحمة ولا شفقة، وليكن حكمكم بصيص الأمل للمجني عليهن لا نريد سوى الحق لا مزيد، العدل لا مزيد، والله على ما نقول شهيد".

 

طباعة