برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    جهاز قياس حرارة مفخخ..كشف ملابسات قتل طبيب سوري في عيادته

    صورة متداولة للطبيب كنان علي

    كشفت تحقيقات الأمن الجنائي في مدينة اللاذقية السورية، ملابسات جريمة القتل التي اثارت الرأي العام، وأودت بحياة أخصائي الأمراض القلبية الطبيب الشاب كنان علي، في عيادته.
     
    وأفادت التحقيقات أن الجريمة وقعت باستخدام جهاز قياس حرارة إلكتروني، تم تفخيخة بكمية من المتفجرات، وأدى انفجار هذا الجهاز إلى إصابة الطبيب إصابة بالغة أُسعف بعدها إلى مشفى تشرين الجامعي وفارق الحياة فيه متأثراً بإصابته.
     
    وأضافت المعلومات التي نشرتها وسائل اعلام محلية أنه شوهد شخص دخل مكان الانفجار ليلاً تنطبق مواصفاته مع أحد الأشخاص المشتبه، وتبين أنه متواجد في محافظة دمشق، وتم القبض عليه وحجز سيارته، التي عثر فيها على عدة أجهزة خاصة بصيانة الأجهزة الكهربائية والإلكترونية، وبالتحقيق معه ومواجهته بالأدلة والقرائن اعترف بإقدامه بعد التخطيط المسبق على تفخيخ جهاز قياس حراري إلكتروني ( الخاص بالكورونا) بعد وضع مادة متفجرة داخله والحضور ليلاً إلى عيادة الطبيب المغدور (كنان) وتعليق الجهاز على باب العيادة بهدف قتل الطبيب، ومن ثم مغادرته إلى دمشق وذلك بسبب خلافات قديمة.

    طباعة