برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مزاد على قبعة قديمة يجلب أكثر من 133 ألف يورو

    أثار عامل إغاثة في كارثة الفيضانات بألمانيا، يدعى ماركوس فيبرفورت، ضجة على الإنترنت عقب إطلاقه مزادا إلكترونيا لقبعة بيسبول قديمة خاصة به.
    وقال متحدث باسم موقع «إيباي» للمزادات الإلكترونية اليوم الجمعة بعد أن أصبحت صفحة المزاد غير متاحة عقب ظهر أمس الخميس، إنه تمت إزالة العرض لأسباب أمنية بسبب «مخالفات شكلية» متعلقة بحساب البائع، وأضاف: «نحن على اتصال مع البائع وندعمه في إعادة إطلاق العرض في أقرب وقت ممكن على موقع (إيباي) لتسهيل هذا التبرع غير العادي».
     ووصلت العطاءات على موقع «إيباي» لشراء القبعة البالية إلى 133 ألف يورو (157 ألف دولار) بحلول بعد ظهر الخميس. ومن المقرر أن ينتهي المزاد صباح غد السبت.
     ويتطوع المزارع البالغ من العمر 48 عاما والمنحدر من مدينة كولونيا منذ أسابيع كمساعد في منطقة آرفايلر بولاية راينلاند-بفالتس، والتي تأثرت بشدة بالفيضانات الكارثية التي وقعت في يوليو الماضي.
     ويتيح فيبرفورت على صفحته على «فيسبوك» معلومات يومية حول الوضع في منطقة كارثة الفيضانات وحول عمله، ويتابعه الآن أكثر من 400 ألف مشترك.
     وذكر فيبرفورت أنه لا ينوي الاحتفاظ بأموال من المزاد لنفسه، وقال: «العائدات ستذهب فقط لضحايا الفيضانات في آرفايلر... أنا لا أستفيد منها بأي شكل من الأشكال، بالتأكيد لا أريد إثراء نفسي». 

    طباعة