العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    نسيج صيني زهيد الثمن يخفض الحرارة 5 درجات

    النسيج خليط متعدد حمض اللاكتيك، مع دقائق نانوية من ثاني أكسيد التيتانيوم

    ابتكر باحثون في جامعتين صينيتين قميصا زهيد الثمن لتبريد الجسم على خصائص الأشعة تحت الحمراء المنبعثة من جلد الإنسان في نطاق متوسط.

    وتشير مجلة Science، إلى أن الباحثين انطلقوا من خبرة زملائهم في جامعة ستانفورد الأميركية، الذين ابتكروا قبل خمس سنوات نسيجا من دقائق نانوية سمكه 45 ميكروميترا (0.045 ملليمتر)، يمكنه تخفيض درجة حرارة الجسم بمقدار 3 درجات مئوية، ولكن متانة هذا النسيج أثارت الشكوك في إمكانية استخدامه.

     الباحثون الصينيون وبحسب «روسيا اليوم» قرروا ابتكار نسيج أشد سمكا وأكثر متانة،. وتمكنوا من ابتكار نسيج من خليط متعدد حمض اللاكتيك، مع دقائق نانوية من ثاني أكسيد التيتانيوم، سمكه 550 ميكرومترا (0.55 ملليمتر). وهذا النسيج يمتص الأشعة تحت الحمراء المنبعثة من الجسم ويطلقها إلى الوسط المحيط. كما أن هذا النسيج يعكس الأشعة فوق البنفسجية.

    ويقول المهندس تاو غوانغمينغ،أحد المبتكرين، «مع أن هذا النسيج يبدو كقميص عادي، إلا أنه من الناحية البصرية مرآة».
    وأظهرت اختبارات هذا النسيج، أنه يخفض الحرارة بمقدار خمس درجات مئوية.

    طباعة