أين تذهب هذا الأسبوع

متحف «ذا تشيدي البيت»

يقف المتحف الموجود في قلب الشارقة، وتحديداً في «ذا تشيدي البيت الشارقة»، شاهداً على تاريخ عائلة المدفع، ويحكي المتحف بعض إنجازاتهم التي تركت بصمة في ثقافة المدينة، من بينها عرض نسخة من أول صحيفة في الإمارات، التي أصدرها إبراهيم بن محمد المدفع سنة 1927. وتمثل المكتبة كذلك حلم كل محب للكتب، مع بيئة هادئة تشجع على الانغماس في عالم الكلمة المكتوبة، وتدعو المكتبة الضيوف إلى نسيان العالم من حولهم أثناء استكشافهم لمجموعتها القيمة من الكتب التراثية، والإصدارات العالمية المعروفة والكتب المعاصرة التي تغطي العديد من الموضوعات.

تقع سوق العرصة كذلك بمحاذاة الفندق، مع وجود مدخل مباشر لها، موفرة مكاناً مثالياً للسياح لاستكشاف تفاصيل الثقافة المحلية، من خلال التحف والصناعات التقليدية المعروضة، واقعاً ضمن ممر مصمم ليعكس هندسة «ذا تشيدي البيت» وبيئة الشارقة الهادئة.

بفضل الهدوء والسلام المحيط بالمنتجع، يعد مكاناً مثالياً للمناسبات الخاصة واجتماعات الأعمال، مع توافر قاعات حميمة، ووسائل تكنولوجية متطورة وخدمة فندقية فخمة، ويتم الاهتمام بجميع تفاصيل المناسبات لضمان ذكريات تدوم للأبد ضمن محيط أشبه بالمنزل.

طباعة