اكتشاف بقايا وأسس لقلعة تاريخية في خوركلباء

مواسم التنقيب تستمر إلى شهر أبريل من كل عام. من المصدر

تواصل هيئة الشارقة للآثار أعمال التنقيب الأثري، بالتعاون مع مجموعة من البعثات الأثرية الأجنبية في مناطق عدة من إمارة الشارقة، تفعيلاً للاتفاقيات التي وقعتها الهيئة مع مجموعة من الجامعات والمعاهد العلمية المتخصصة في البحث الأثري والتراث الثقافي في مختلف أنحاء العالم.

وتعمل هذه البعثات الأجنبية خلال مواسم التنقيب التي تبدأ من شهر أكتوبر وتستمر إلى شهر أبريل من كل عام.

وقال مدير عام هيئة الشارقة للآثار الدكتور صباح عبود جاسم: «تعمل البعثة البرتغالية حالياً في المنطقة الشرقية لإمارة الشارقة، وتحديداً في خورفكان وخوركلباء، إذ وجدنا به بقايا وأسسا لجدران قلعة تاريخية قد تكون هي جزء من القلعة البرتغالية، وهناك احتمال لوجود قلعة أخرى في خوركلباء، وتعتبر المنطقتان مهمتين للغاية من الناحية التاريخية والأثرية».

وقال مدير الآثار والتراث المادي بهيئة الشارقة للآثار عيسى يوسف: «بدأت الاكتشافات وأعمال التنقيب لهذه الأسس والبقايا قبل أربع سنوات، وتم العثور على عدد من الفخاريات ومواقد النار وبئر، ما يدل على أهمية المكان، كما أن هذا الموقع واستمرارية التنقيب فيه ما زالت مستمرة للسنة الخامسة».

وكشف عيسى يوسف عن دراسة ستعمل عليها البعثة البرتغالية لوضع مخطط إعادة ترميم وصيانة الموقع بالشكل المطلوب، كما يوجد هناك خطة متكاملة لاستخدام الموقع لكي يكون جزءاً من حديقة أثرية مربوطة بالمنطقة التاريخية. متمنياً أن تكلل هذه الجهود بالنجاح، لوجود عوامل مشجعة للاستمرار بالعمل في المنطقة.

طباعة